كيف تصبح مطور ووردبريس محترف؟

أحد أفضل المجالات التي يمكن أن تفتح لك أبواب الاقتصاد الرقمي هي تطوير المواقع، فهناك طلب متزايد على بناء المواقع، خصوصًا في العالم العربي. هناك الكثير من منصات بناء المواقع التي يمكنك تعلمها والاعتماد عليها. لكن، لا أحد منها يقترب من شهرة ووردبريس، أكبر نظام لإدارة المحتوى. إذًا، كيف تصبح مطور ووردبريس محترف؟

جدول المحتويات:

ما هو  ووردبريس؟

عندما بدأ نظام ووردبريس سنة 2003، كان مجرد منصة لبناء المدونات وإدارتها. وعلى مدار أكثر من 18 عامًا، تطور ووردبريس ليصبح أكبر نظام لإدارة المحتوى، ومنصة شاملة ومتكاملة تتيح بناء مختلف أنواع المواقع: من المدونات والمواقع الشخصية، إلى المتاجر الإلكترونية ومواقع الشركات.

يتيح نظام ووردبريس إدارة كافة جوانب الموقع مثل: نشر المحتوى وإدارة المستخدمين، وتلقي المدفوعات والتجارة الإلكترونية وبيع الخدمات. وعلى الأرجح أنّ أي خدمة أو ميزة رأيتها على شبكة الإنترنت، نظام ووردبريس قادر على إنجازها.

يعطي ووردبريس للمطور الأدوات الكافية لبناء أي موقع يريد، يكفي أن تلقي نظرة على قائمة المواقع  المبنية على ووردبريس لترى إمكانيات هذا النظام. من الموقع الرسمي لشركة ديزني العملاقة، إلى موقع جريدة نيويورك تايمز وBBC الأمريكية وغيرها، ووردبريس قادر على بناء أي موقع تريد، وتحويل أي فكرة إلى واقع.

هناك أسباب كثيرة لتعلم ووردبريس، بإمكاننا كتابة مقال بأكمله حول أسباب تعلم ووردبريس. لكن، سنكتفي بإعطائك إحصائية واحدة، وهي أنّ حوالي 40% من المواقع على شبكة الإنترنت تُنشأ وتُدار عبر ووردبريس. كما أنّ حوالي 28% من كل المتاجر الإلكترونية على شبكة الإنترنت تعمل على ووردبريس. فهل تريد المزيد؟

مسؤوليات مطور ووردبريس

ما هي مسؤوليات سائق التاكسي؟ طبعا ستقول إنّ مسؤوليته نقل الناس إلى حيث يريدون، فمَسؤوليات وإمكانيات كل امرئ تتأسس على ما تتيحه له الأدوات التي يملكها. بنفس المنطق، ووردبريس أداة يمكن استخدامها لبناء أي موقع أو تطبيق ويب، ولا حدود لما يمكن أن تفعله.

ووردبريس حل شامل يتيح بناء كل أنواع المواقع. لذا، غالبا ما يكون أي مطور ووردبريس متعدد المهارات والتخصصات، فتارة يعمل على مدونة، وتارة يعمل على متجر إلكتروني أو موقع شركة أو خدمات. هذا الأمر يعطي لمطور ووردبريس ميزة تنافسية كبيرة في سوق العمل الحالي والمستقبلي، ويفتح أمامه آفاق واسعة.

مسؤوليات مطور ووردبريس متنوعة، ومن المستحيل حصرها. بيد أنّ هناك بعض المهام العامة التي تندرج تحتها معظم مسؤوليات مطور ووردبريس، نذكر أهمها:

تطوير الواجهة الخلفية والأمامية

الواجهة الأمامية هي شكل الموقع ومظهره الذي يظهر عندما تدخل إلى موقع معين، فهي الواجهة التي يتفاعل معها الزائر. أما الواجهة الخلفية فهي الجزء الذي تُدار فيه وظائف الموقع، وتعمل على الخادم. إحدى المسؤوليات الأساسية لمطور ووردبريس هي تطوير الواجهات الأمامية والخلفية للمواقع.

سيطلب عملائك منك تطوير واجهات أمامية لمواقعهم وتصميم شكل ومظهر الموقع. سيكون عليك كذلك تطوير الواجهة الخلفية التي سيتم فيها العمل على كل وظائف المواقع، مثل التعامل مع قاعدة البيانات واستخلاص المعلومات وإدارة المستخدمين والصلاحيات وغيرها.

إنشاء القوالب أو إعدادها

من أكبر مسؤوليات مطور ووردبريس إنشاء قوالب ووردبريس أو إعدادها. تحدد القوالب تصميم الموقع وكل ما يتعلق بمظهره وواجهته مثل: الألوان والخطوط وتصميم الصفحات، والترويسات والتذييل وشكل شعار الموقع، وتصميم صفحة الهبوط والصفحة الرئيسية وصفحة المقالات وغيرها.

ووردبريس منصة مفتوحة المصدر، لهذا فهي تعطي لمطور الووردبريس تحكمًا كاملًا في النظام، ووصولًا إلى كل وظائفه. تعتمد منصة ووردبريس على مقاربة الخطافات (hooks) التي تتيح للمطورين تعديل أو إضافة وظائف وميزات جديدة دون أن يمسوا الشيفرة الأساسية لووردبريس.

هذا مفيد جدًا، لأنه يتيح للمطور تطوير قوالب وإضافات مستقلة عن الإصدار الحالي من ووردبريس، ما يجعلها مستدامة حتى بعد تحديث ووردبريس.

إنشاء الإضافات

كما يشير اسمها، الإضافات هي برامج وسكربتات تضيف ميزات ووظائف جديدة إلى الموقع. نادرًا ما ستحتاج إلى إنشاء إضافة جديدة، فمن مزايا ووردبريس أنّ له مكتبة ضخمة للغاية من الإضافات تغطي الغالبية العظمى من احتياجات المطور.

بيد أنّك قد تحتاج أحيانًا إلى تطوير إضافة جديدة، إما لأنّك تحتاج ميزة غير موجودة، أو لأنّ العميل يريد منك ذلك. فكثير من أصحاب المواقع يبحثون عمن ينشئ لهم إضافات ووردبريس مخصصة لأداء مهام معينة.

على خلاف القوالب، فاستخدامات إضافات ووردبريس متنوعة، ويمكن أن تشمل الواجهة الأمامية والخلفية. إذ يمكنك إنشاء إضافة للربط مع تويتر أو فيسبوك، أو لإنشاء نشرة بريدية، أو لإدارة جوانب معينة، مثل السيو والأمان وإدارة الملفات وغيرها.

إعداد الموقع على الخادم وإدارته

من المسؤوليات المعتادة لمطور ووردبريس إعداد المواقع ورفعها إلى الاستضافة وتجهيزها، وربطها بقاعدة البيانات ورفع القالب والإضافات وملفات الموقع إلى الاستضافة. إلى جانب نقل المواقع، فقد يرغب العميل بنقل موقعه من استضافة إلى أخرى، وهذا يتطلب نقل قاعدة البيانات والملفات ثم تثبيت ووردبريس وملء محتوياته.

من مسؤوليات مطور ووردبريس الأخرى إدارة المواقع. فالكثير من أصحاب المواقع لا يملكون الخبرة أو الوقت الكافي لإدارة مواقعهم، وقد يحتاجون إلى شخص محترف يساعدهم في ذلك ويدير مواقعهم.

تحليل المواقع ومعالجة الثغرات

كمطور ووردبريس، سيكون عليك تعلم تحليل المواقع، والتحقق من أنّها تعمل بصورة جيدة، والتحقق من مقاييس الأداء العامة، مثل سرعة التحميل والتجارب مع الجوالات وتجربة المستخدم وغيرها. وسيكون عليك تحسين أي خلل في الموقع وتحسين أدائه.

المواقع مثلها مثل أي شيء يصنعه الإنسان، عرضة للأخطاء والاختراق. إنّ من مهامك كمطور ووردبريس التنقيب عن الثغرات الأمنية وسدها والتحقق من سلامة الموقع وحصانته من الهجمات الخارجية وضياع البيانات.

قد تشعر بالقلق من كثرة مسؤوليات مطور ووردبريس، وتقول إنّ هذا كثير ولا يمكنك تعلمه كله. صحيح أنّ هذه مسؤوليات كثيرة، فكما قلنا آنفا، ووردبريس منصة ضخمة كثيرة الاستخدامات، لكن ليس عليك تعلمها كلها. فغالبًا ما سَتتخصص في مجالات معينة.

قد تتخصص مثلًا في تطوير قوالب ووردبريس، أو تطوير الإضافات، وقد تتخصص في بناء المتاجر الإلكترونية. يمكنك أن تبدأ بأشياء بسيطة، ثم تشق طريقك إلى مجالات أوسع لتصبح مطورًا متكاملًا من الطراز الأول.

مصادر تعلم أساسيات ووردبريس

يتطلب ووردبريس بعض الوقت لتعلمه وإتقانه، لكنه سيكون خير استثمار لوقتك وجهدك؛ فتعلم ووردبريس سيسرع مسارك المهني ويساعدك على الحصول على العملاء. هذه خطوات ومصادر تعلم ووردبريس:

تعلم تقنيات الويب

أول شيء عليك البدء به هو تعلم تقنيات الويب الأساسية، وهي:

HTML وCSS

هما عماد تقنيات الويب؛ ينبغي على كل من يريد تعلم تطوير المواقع تعلم هاتين اللغتين، فلا يمكن بناء أي موقع بدونهما، فهما اللتان تتحكمان في محتوى صفحات الموقع وتنسيقه. لحسن الحظ، هاتان اللغتان بسيطتان جدًا، ويمكنك تعلمهما على الأرجح في بضعة أيام.

تقدم أكاديمية حسوب مجموعة من الدروس الممتازة باللغة العربية لتعلم HTML و CSS، حيث ستجد عددًا كبيرًا من المقالات والدروس النظرية والتطبيقية التي تغطي كافة استعمالات هاتين اللغتين، والأكثر من هذا أنها باللغة العربية.

يمكنك كذلك الاطلاع على توثيقي لغتي HTML و CSS في موسوعة حسوب بالعربية لمعرفة دقائق اللغتين والاطلاع على كيفية عَملهما وتطبيق مفاهيمهما.

جافا سكريبت

إن كانت لغتي HTML و CSS متخصصتان في محتوى الصفحات وتنسيقها، فإنّ جافا سكريبت متخصصة في سلوك الصفحات. عندما تنقر على زر في الصفحة، فإنّ جافا سكريبت هي التي تتولى تنفيذ الوظيفة التي وُضع الزر لأجلها. فهي المسؤولة عن تنفيذ كل الوظائف والتحكم في كل سلوكيات عناصر الصفحة.

تعلم جافا سكريبت أصعب قليلًا من تعلم HTML و CSS وتحتاج وقتًا أطول. لكن، بمجرد تعلمها ستصبح أقدر على التحكم في صفحات موقعك وإنجاز الكثير من المهام المعقدة والمفيدة.

أفضل مكان تبدأ منه تعلم جافا سكريبت هي أكاديمية حسوب التي توفر أكثر من 250 مقالة ودرسًا تناسب الجميع، سواءً المبتدئين أو المحترفين. لا تنس كذلك الاطلاع على صفحة توثيق جافا سكريبت في موسوعة حسوب.

إن أردت تسريع وتيرة التعلم، أو كنت تفضل التعلم على يد مرشدين وخبراء في المجال فقد ترغب في الاشتراك في دورة تطوير التطبيقات باستخدام جافا سكريبت التي ستتعلم فيها، علاوة على أساسيات جافا سكريبت، بناء تطبيقات الجوال، وهي مهارة مطلوبة جدًا.

PHP

هي لغة برمجة من جانب الخادم، أي أنها تعمل على الخادم وليس على المتصفح. PHP هي لغة الخلفية التي يعتمد عليها ووردبريس. لذا من الضروري، أن تخصص بعض الوقت لتعلمها. يمكنك بدء رحلة التعلم بالتعرف على لغة PHP عبر عشرات الدروس التي ستعلمك كيف تستخدم PHP في ووردبريس، مع الاطلاع على توثيق PHP في موسوعة حسوب.

ثم دراسة دورة تطوير تطبيقات الويب باستخدام لغة PHP المقدَّمة من أكاديمية حسوب ويشرف عليها خبراء في تطوير المواقع. عندما تنهي هذه الدورة ستصبح مطوّر PHP محترف دون الحاجة لامتلاك معرفة مسبقة بالبرمجة، ستتمكن من تعلّم تطوير مواقع انترنت احترافية بالاعتماد على النظريات السليمة والتطبيق العملي والدعم المباشر.

MySQL

يستخدم ووردبريس MySQL لإدارة قواعد البيانات، حيث يخزن فيها كل البيانات المتعلقة بالموقع، مثل محتويات التدوينات والمقالات، وبيانات المستخدمين وخيارات وإعدادات القوالب والإضافات وغيرها.

ليس عليك تعلم MySQL، فلن تحتاج غالبًا للتعامل معها مباشرة، إذ يوفر ووردبريس الكثير من الدوال وواجهات برمجة التطبيقات التي تتيح لك تخزين البيانات في قاعدة البيانات واستخلاصها دون الحاجة إلى أي معرفة بـ MySQL.

رغم ذلك يُحبذ أن تتعلم ولو بعض الأساسيات البسيطة عنها، توفر أكاديمية حسوب مجموعة من الدروس والمقالات العربية الممتازة لتعلم MySQL، إضافة إلى ترجمة عربية لتوثيقها.

المصادر الرسمية

منصة ووردبريس ضخمة، وتضم الكثير من الدوال والوظائف، ولا يمكن حفظها جميعًا. أفضل مكان تبحث فيه إن أردت معرفة شيء محدد عن ووردبريس هو موقع المطورين الرسمي الذي ستَعثر فيه على كل ما تحتاج معرفته عن ووردبريس، مثل معايير وأفضل ممارسات التطوير، وكيفية تطوير الإضافات والقوالب وواجهات برمجة التطبيقات وغيرها.

تعلم الإضافات الأساسية

هناك عشرات الآلاف من الإضافات في مستودع ووردبريس، ولا يمكن تعلمها جميعًا، بيد أنّ بعضها تُستخدم كثيرًا، وسوف تحتاجها عاجلًا أم آجلًا لتطوير مواقعك. عليك تعلم الإضافات الأساسية، فتلك الإضافات قوية وسَتسهل عليك التطوير كثيرًا وتختزل عليك الكثير من الوقت. من أشهر إضافات ووردبريس:

  • ووكومرس

تُستخدم إضافة ووكومرس لبناء المتاجر الإلكترونية، وتوفر كل ما تحتاج إليه، مثل إدارة المدفوعات، وإنشاء المنتجات وصفحات المنتجات وسلة الشراء والكوبونات وغيرها من المزايا الضرورية في كل متجر إلكتروني.

  • إضافات تصميم صفحات ووردبريس

تتيح لك هذه الإضافات تصميم الصفحات دون الحاجة إلى كتابة أي أكواد أو شيفرات برمجية. تعلم أي من هذه الإضافات ضروري لكل مطوري ووردبريس. مثل Beaver Builder وDivi وغيرها الكثير.

  • buddypress

ووردبريس منصة قوية جدًا، ويمكن استخدامها لبناء أي نوع من المواقع، مهما كانت معقدة وكبيرة. ولا يمكن تصور موقع أكثر تعقيدًا من الشبكات الاجتماعية، فهي مواقع معقدة وغنية بالميزات والتفاعلات.

تتيح إضافة buddypress بناء شبكات اجتماعية متكاملة على ووردبريس، مع كل الميزات الاعتيادية في الشبكات الاجتماعية مثل: المصادقة والمجموعات الخاصة والعامة، والمراسلة المباشرة والإشعارات وغيرها.

إعداد بيئة التطوير

يتطلب الموقع خادمًا على شبكة الإنترنت لخدمة طلبات المستخدمين. لكن، قد ترغب أحيانًا في تطوير الموقع على جهاز حاسوبك قبل رفعه إلى الخادم. هناك عدة برامج تسمح لك بتركيب خادم محلي على حاسوبك لأغراض التطوير، مثل: wamp وxampp وmamp وغيرها، يمكنك اختيار أي خادم تريد.

يُفضل كذلك اختيار محرر نصوص متطور لكتابة الشيفرات البرمجية، لأنها يمكن أن تختزل عليك الكثير من الوقت. كما تقدم العديد من الميزات الإضافية مثل تلوين النصوص البرمجية، والبحث المتقدم، والإكمال التلقائي. هناك العديد من محررات النصوص البرمجية، من أشهرها sublime text 3 وvscode  وatom، ولكل مزاياها، اختر ما يناسبك منها.

خادم تجريبي

الخادم المحلي سيكفيك في معظم الحالات، لكن أحيانًا قد تحتاج إلى خادم حي لتجريب بعض الميزات التي لا يمكن إجراؤها أو تنفيذها على الخوادم المحلية، مثل بعث رسائل البريد الإلكتروني، لأنّ ذلك يتطلب موقعا حيًا. يُفضل شراء استضافة رخيصة لتجرب عليها موَاقعك، يمكنك العثور على استضافات ببضعة دولارات في الشهر.

استمر في التعلم

ووردبريس منصة مفتوحة المصدر، يشارك في تطويرها مئات المطورين من مختلف بقاع العالم، لذا فهي حيوية، وتتطور باستمرار. تذكر أنّ ووردبريس كانت قبل 18 عامًا مجرد منصة للتدوين، واليوم أصبحت بفضل التطوير المستمر أكبر نظام لإدارة المحتوى على شبكة الإنترنت تُبنى عليها ملايين المتاجر والمواقع والمدونات.

إن أردت مواكبة هذا التجديد المستمر، فلا تتوقف عن التعلم وطور نفسك باستمرار، تعلم الميزات الجديدة التي يضيفها فريق التطوير وتَابع المستجدات. ووردبريس سيبقى لمدة طويلة، لكنّ ووردبريس بعد 10 سنوات سيكون مختلفًا على الأرجح عن ووردبريس الذي تعرفه اليوم، وإن لم تواكبه وتتابعه فقد يفوتك القطار.

اختيار التخصص

يُستخدم ووردبريس كما قلنا آنفًا لتطوير كافة أنواع المواقع وتطبيقات الويب. وبحكم أنّه نظام يشمل تطوير الواجهات الأمامية والخلفية معًا، فبعض مطوري ووردبريس يفضل التخصص في مجالات معينة.

هناك من يفضل التخصص في تطوير قوالب ووردبريس، خصوصًا من كان يفضل العمل على الواجهات الأمامية، ومن كانت له خبرة في التصميم. أما من لم تكن له خبرة كبيرة في التصميم، ويفضل العمل على الواجهة الخلفية، فقد يرغب في التخصص في تطوير إضافات ووردبريس.

بالمقابل، يفضل بعض مطوري ووردبريس التخصص في أنواع معينة من الموقع، فمنهم من يتخصص في تطوير المتاجر الإلكترونية، ومنهم من يتخصص في تطوير المواقع التعليمية، أو  المدونات والمجلات. ميزة هذا النوع من التخصص أنّه يجعل مطور ووردبريس أكثر إنتاجية، فعادة ما تتماثل مزايا ووظائف المواقع المتشابهة.

مثلًا، كل المتاجر الإلكترونية متشابهة إلى حد ما من حيث الوظائف، فكلها تعتمد نظام على مدفوعات وسلة الشراء والكوبونات وصَفحات عرض المنتجات وودجات البحث وغيرها، وتعتمد غالبًا على نفس الإضافات. يكفي أن تنشئ متجرًا إلكترونيًا واحدًا، وستكون  قادرًا على تطوير المتجر الثاني والثالث وهلم جرًا بسهولة وسرعة.

كيفية تطوير موقع باستخدام ووردبريس

هَب أنّك تريد تطوير موقع باستخدام ووردبريس، سواءً لنفسك أو لأجل عميل. هناك بضع خطوات قد تساعدك على بدء العمل على موقعك على الوجه الصحيح.

ماذا يريد العميل؟

إن كنت تعمل لصالح عميل، فاعرف ماذا يريد. اعلم أنّ معظم العملاء ليست لديهم خبرة تُذكر في البرمجة وتطوير المواقع، فعندما يأتي عميل إليك ويطلب منك بناء متجر أو مدونة له، فلا تتوقع منه أن يعرف تفاصيل العمل، أو الجوانب التقنية منه. قد لا يعرف كيف يشرح ما يريد، أو الوظائف التي يطلبها في موقعه، فقد يأتي ويقول لك إنّه يريد موقعًا لبيع خدمات التسويق والسيو دون شرح إضافي، لتكتشف بعد أن تنهي العمل على الموقع أنه يريد مزايا أخرى لم يخبرك بها من قبل.

هذا ليس ذنب العميل غالبًا، فبحكم عدم خبرته في ووردبريس، لا يعرف كيف يعبر عما يريد. أنت بصفتك مطور ووردريس تملك المعرفة والخبرة التقنية. لذلك، عليك مساعدة العميل على توضيح ما يريد بدقة درءًا لسوء الفهم لاحقًا. فيفضل قبل العمل على أي موقع توجيه مجموعة من الأسئلة النمطية إلى العميل، بهذه الطريقة تضمن أن تكونا على الصفحة نفسها، وتضمن كذلك مساعدة العميل على توضيح رؤيته، فكم من ميزة موجودة لا يعرف عنها، وقد تساعده في مشروعه كثيرًا.

قالب مخصص أو قالب جاهز

هناك خياران أمامك لبناء موقع ووردبريس، إما العمل بقالب جاهز، أو تطوير قالب مخصص. يسأل العملاء عادة أيهما أفضل، شراء قالب مدفوع، أم تطوير قالب مخصص للموقع، لكن الجواب يختلف من حالة لأخرى. إذ تتميز القوالب الجاهزة المدفوعة بثبات كبير، بحكم أنّه يعمل عليها عادة فريق متفرغ من المطورين. كما أنّها تُحدّث باستمرار وتكون أغنى بالميزات. بالمقابل فميزة القوالب المخصصة أنها تسمح بتحكم كامل في القالب وخصوصياته.

اختيار الإضافات المناسبة

لا تُعِد اختراع العجلة، معظم الوظائف التي قد تحتاجها في موقعك موجودة سلفًا في إضافات ووردبريس، وكثير منها مجانية. قبل بدء العمل على موقعك، أعد قائمة بكل الوظائف والمزايا التي تحتاجها في الموقع.

ابحث عن إضافات ووردبريس التي تتيح لك تلك الوظائف وثبتها واعمل بها، ذلك خير من تضييع وقتك على تطوير كل شيء بنفسك. لكن أحيانًا قد يكون عليك تطوير بعض المزايا بنفسك، إما لأنها غير موجودة في إضافة جاهزة، أو لأنك تريد تحكمًا كاملًا فيها ودمجها مع مزايا أخرى.

كيف تبدأ العمل كمطور ووردبريس؟

ووردبريس منصة مثالية لتبني عليها مسارك المهني في مجال تطوير المواقع. سواءً كنت مبتدئًا أو مُطورًا محترفًا، فووردبريس توفر فرصًا كبيرة للمطورين لتحقيق دخل مستمر، سواءً عبر بناء المواقع أو بيع الإضافات والقوالب. أو حتى تقديم الخدمات المتعلقة بووردبريس مثل: إعداد المواقع وتجهيزها، وإدارة المحتوى وغيرها.

كان المبرمج في الماضي مضطرًا ليدق أبواب الشركات أو العملاء ليحصل على عمل، لذا كانت آفاقه محدودة. أما اليوم، فأصبح الأمر أسهل من أي وقت مضى مع ظهور منصات العمل الحر التي تربط بين المستقلين وأصحاب المشاريع. فأصبح بمقدور مطور ووردبريس العمل من منزله، والاستفادة من مهاراته وتحقيق دخل جيد عبر بيع خدماته على منصات الخدمات المصغرة.

تُعد منصة خمسات أكبر منصة عربية لبيع وشراء الخدمات المصغرة، يمكنك عبرها بيع كل الخدمات المتعلقة بمنصة ووردبريس، مثل الإضافات أو القوالب، أو بيع خدمة تطوير مواقع ووردبريس، أو ترجمتها، أو إعداد المواقع وتركيبها، أو إصلاح الأخطاء التقنية وغيرها.

لتضمن لنفسك أفضل فرصة لبيع خدماتك، عليك التحقق من أنّ الخدمات التي تقدمها مفيدة ومطلوبة. ألق نظرة على صفحة خدمات ووردبريس، وانظر الخدمات الأكثر مبيعًا وطلبًا على المنصة، سيعطيك هذا بعض الأفكار الجيدة لتبدأ منها.

إنّ تعلم ووردبريس وتقديم خدماتك على منصات العمل الحر هي توليفة مثالية لتسريع مسارك المهني وتحقيق دخل كريم ومستمر، لأن هذه المنصات تسهل عليك التسويق لنفسك، وتتيح لك فرصة الحصول على عملاء، حتى لو كنت مبتدئًا، فالعبرة في مجال العمل الحر هي الكفاءة والمهارة.

ووردبريس نظام الحاضر والمستقبل، ويمكن أن يفتح للمطور آفاقًا واسعة. لذلك فكل يوم تقضيه في تعلم ووردبريس سيعود عليك بالفائدة لسنوات من حياتك. وحتى لو لم تكن تنوي التخصص أو العمل في البرمجة، فإن تعلم بعض الأساسيات عن ووردبريس سيفيدك كثيرًا، فبحكم أنه أشهر نظام لإدارة المحتوى، فهو خيار مثالي لبناء المواقع وتطويرها.

تم النشر في: أدلة شاملة، ووردبريس منذ 6 أشهر