9 مصادر لتمويل مشروعك

إذن لديك فكرة عظيمة، وأنت على يقين بأنها ستغيّر حياتك، وربما تغيّر العالم إلى الأفضل، قلّبت الفكرة في رأسك كثيرًا، ودرستها من كل الجوانب، وأصبحت متأكدًا من أنّها ستنجح، لذا قرّرت أن تنشئ شركتك الناشئة لتطبيق هذه الفكرة على أرض الواقع حتى تستفيد منها أنت والناس.

فكرة أن تبدأ شركتك الصغيرة الناشئة مثيرة وجميلة، ولكنّها أبعد ما تكون عن السهولة، إذ ستعاني من الكثير من التوتّر في البداية. خاصة إذا كنت قلقًا بشأن المال، وكان عليك البحث عن مصادر التمويل لبدء المشروع.

إقناع الآخرين بأنّ فكرتك ستنجح ليس أمرًا سهلًا، خصوصًا إن كانت هذه الفكرة جديدة، لمّا أراد جيف بيزوس تأسيس أمازون، حاول جاهدًا أن يبحث عن التمويل، وكان يسعى لجمع مليون دولار، وقد وجد صعوبة بالغة في ذلك. قال إنه تحدث إلى 60 شخصًا، وأجابه 22 منهم فقط، ولم يجمع إلا 50 ألف دولار. ذلك أنّ الناس لم يقتنعوا بفكرته، في الحقيقة، لم يعرف الناس آنذاك حتى معنى كلمة إنترنت. قال بيزوس إنّ “السؤال الأول الذي كان يطرحه معظم [المستثمرين] الذين كان يقصدهم هو: ما هو الإنترنت؟”.

لذلك لا تشعر بالإحباط إن وجدت صعوبة في إقناع الناس في البداية بفكرتك، هناك الكثير من مصادر التمويل المتاحة، وينبغي أن تطلع عليها جميعا لتستفيد منها لجمع الأموال اللازمة لبدء المشروع.

يتطلب جمع التمويل تخطيطًا دقيقًا. إذ ستحتاج أولًا إلى أن تجيب عن الأسئلة التالي:

  • ما مقدار المال اللازم لبدء مشروعي؟
  • هل أحتاج إلى مساعدة خارجية لتمويل مشروعي؟ أم يمكنني تمويله بنفسي
  • هل أنا مستعد للتخلي عن جزء من ملكية الشركة الناشئة للمستثمرين مقابل التمويل؟

هناك أسئلة أخرى كثيرة، وقد أعددنا لك مقالًا مفصّلًا لمساعدتك على تقدير قيمة الاستثمار الأنسب الذي يجب أن تحصل عليه شركتك النّاشئة؟

لحسن الحظ، ليس عليك أن تكون خبيرًا في الشؤون المالية أو المصرفية لتبدأ رحلة البحث عن التمويل. فهناك الكثير من الخيارات المتاحة لرواد الأعمال لتمويل شركاتهم الناشئة، وقد انتقينا لك في هذا المقال 9 من أهمّ وأشهر تلك المصادر.

التمويل الذاتي

التمويل الذاتي

التمويل الذاتي ينبغي أن يكون خيارك الأول، من المفيد أن تكون لديك بعض المدّخرات الفائضة عن حاجتك، والتي يمكن أن تبدأ بها مشروعك.

التمويل الذاتي هو الخيار الأفضل بلا شك، فلن يكون عليك أن تقرع أبواب المستثمرين، ولا أن تقضي وقتًا طويلًا وأنت تحاول أن تتعامل مع تشكيكاتهم بخصوص إمكانية نجاح فكرتك، كما أنّ المال الشخصي ملك لك، ويمكنك استخدامه بشكل فوري، وكيفما تشاء، والأهم من كل هذا أنّه لن يكون عليك أن تتخلى عن نصيب من أسهم الشركة إلى المستثمرين.

بحسب إحصائيات smallbiztrends، فإنّ ثلث الشركات الناشئة تبدأ برأسمال لا يتجاوز 5000 دولار، لذلك لا جرَم أنّ نسبة كبيرة من رواد الأعمال يقرّرون تمويل مشاريعهم بأنفسهم بشكل كامل أو جزئي، حيث تصل نسبتهم إلى 77% 1.

الأصدقاء والعائلة

الأصدقاء والعائلة

إذا لم تكن مدّخراتك كافية، يمكنك أن تلجأ إلى عائلتك وأصدقائك، وتسألهم أن يدعمُوك، إما عبر القروض أو  المنح أو مقابل الحصول على أسهم من الشركة الناشئة.

ميزة هذه الطريقة أنك على معرفة عميقة بهؤلاء الأشخاص، وعلى الأرجح أنهم يثقون بك، ويدعَمونك، ويُحبون أن يروك تنجح وتحقق حلمك، لذا فلن يتردد الكثيرون منهم في مساعدتك إن كانوا يملكون المال. كما أنهم سيصبرون عليك أكثر من المستثمرين الغرباء الذين سيستعجلون الربح، وأولويّتهم هو نجاح استثمارهم وليس تحقيق أحلامك.

بالمقابل، تمويل العائلة والأصدقاء قد لا يكون الحل الأمثل دائما، فأفراد عائلتك وأصدقاؤك نادرًا ما يملكون الكثير من المال لمساعدتك، إضافة إلى أنّ الخلط بين العلاقات الشخصية وبين العمل قد يؤدي إلى المشاكل.

البحث عن شريك

البحث عن شريك

الخيار الثالث في هذه القائمة هو البحث عن شريك في المشروع. هذا الشريك قد يكون شخصًا أو شركة. على خلاف الخيار الأول والثاني أعلاه، واللذان لا يستدعيان غالبًا أيّ تعقيدات قانونية، فإنّ هذا الخيار والخيارات التي بعده ستكون مرفوقة بالتزامات قانونية، حتى يضمن كل طرف حقه، فلا أحد سيعطيك ماله دون حماية استثماره.

حاول أن تبحث عن شريك يساعدك بالمال، وربما في الإدارة كذلك. من المهم أن تكون الأمور واضحة من البداية، وأن تكتُبا عقد الشراكة، وتوضحا حقوق كل طرف منذ البداية.

اقرأ أيضا: كيف تختار الشريك المناسب لشركتك الناشئة؟

التمويل الجماعي

التمويل الجماعي

كما يشير الاسم، التمويل الجماعي يقوم على جمع الأموال من مجموعة كبيرة من الناس. وقد أصبح هذا مُمكنًا بفضل التكنولوجيا الحديثة، إذ أنّ هناك منصات متخصصة في التمويل الجماعي، حيث يمكنك أن تضع فكرتك على إحدى تلك المنصات، وتوضّح نموذج العمل، وإمكانيات النمو. وإن اقتنع الناس بفكرتك، فسيُقدمون الدعم المالي لتنفيذ الفكرة.

هذا الخيار مهم، ويجب أن تدرسه بعناية، فهناك الكثير من الأشخاص الذين يملكون المال، ولكن لا يملكون الأفكار. هذه المنصات تشكل حلقة وصل بين أصحاب الأموال وأصحاب الأفكار، تقول الإحصائيات أنّه يُجمع ما يفوق 17 مليار دولار سنويًّا في شمال أمريكا وحدها من التمويل الجماعي، وقد كانت هناك حوالي 6,455,080 حملة للتمويل الجماعي عبر العالم، وهذه الأرقام في تصاعد مستمر2.

إيجابيات التمويل الجماعي:

  • التمويل الجماعي يخلق ضجّة حول مشروعك، وبالتالي فهو يوفّر التمويل، وكذلك بعض التسويق المجاني.
  • التمويل الجماعي أقل تعقيدًا عمومًا مقارنة بأساليب التمويل اللاحقة، لأنّ منصة التمويل الجماعي تسهّل العملية بشكل كبير، كما أنك ستحتفظ بالسيطرة على الشركة بشكل كامل.
  • يمكن أن تجذب رؤوس المال الاستثماري مع تقدم المشروع.

لكن هذا لا يعني أنّ التمويل الجماعي سهل، لأنك ستجد منافسة شرسة على تلك المنصات، إضافة إلى أنّ هناك بعض القواعد التي تضعها منصات التمويل الجماعي، فبعضها تحتفظ  بالأموال المجموعة إلى أن يتم تحقيق هدف محدد متفق عليه. وفي حال لم يتحقق ذلك الهدف، فقد تُعاد الأموال إلى المانحين. أيضًا، تأخذ تلك المنصات جزءًا من الأموال التي تم جمعها.

هذه بعض منصات التمويل الجماعي:

رأس المال الاستثماري

رأس المال الاستثماري

يعد التمويل برؤوس المال الاستثمارية (venture capital) مثالياً للشركات الناشئة العاملة في مجال التكنولوجيا، والتي تتمتع بفرص كبيرة للنمو.

يستثمر أصحاب رأس المال الاستثماري في شركتك الناشئة مقابل الحصول على حصة من أسهم الشركة، لذلك سيكون عليك أن تتخلى عن جزء من ملكية الشركة لصالح أطراف خارجية. كما يتوقع أصحاب رأس المال الاستثماري عائدًا كبيرًا على الاستثمار ونموًّا سريعًا.

من فوائد هذا النوع من التمويل أنّ أصحاب رؤوس المال الاستثمارية عادة ما يتمتعون بخبرة كبيرة في الأعمال، وسَيقدمون لك المساعدة عبر التدريب والتوجيه، والعلاقات العامة، وهي أمور مهمة لنجاح مشروعك.

كقاعدة عامة، يُوصى بتجنب رؤوس المال الاستثمارية في المراحل الأولى من المشروع؛ ويُفضل أن تتجنبه ما لم تكن بحاجة إلى رأس مال كبير. لأنّ المستثمرين سيأخذون حصة من أسهم الشركة، وهذا سيؤدي إلى إضعاف تحكّمك بالشركة.

التمويل الملائكي angel funding

التمويل الملائكي angel funding

هذا النوع من المستثمرين هم في العادةً أفراد أثرياء، أو مدراء تنفيذيون متقاعدون يستثمرون مباشرة في الشركات الصغيرة الناشئة المملوكة لآخرين. وغالبًا ما يتمتعون بخبرة ومكانة كبيرة في مجال عملهم.

لا يساهم المستثمرون الملائكيّون (أعلم، اسم غريب!) بأموالهم وخبراتهم وشبكة علاقاتهم وحسب، بل يساهمون أيضًا بشكل مباشر في إدارة الشركة عبر خبراتهم ومعارفهم التقنية و الإدارية.

يميل المستثمرون الملائكيون إلى تمويل المشاريع في المراحل الأولى باستثمارات تتراوح بين 25000 دولار و 100000 دولار.

في مقابل المخاطرة بأموالهم، فإنهم يحتفظون بالحق في المشاركة في إدارة الشركة. لذلك، فغالبا ما يطالبون بمقعد في مجلس الإدارة.

الإيجابيات

  • يقدم المستثمرون الملائكيّون الإرشاد والتوجيه إلى جانب رأس المال
  • كما أنهم مستعدون لتحمل المخاطر المرتبطة بالاستثمار في الشركات الناشئة

سلبيات

  • رؤوس المال الملائكية تكون متوسطة، لذلك لن تكون مناسبة لك إن كانت فكرتك تحتاج إلى رأس مال كبير.

مسرّعات المشاريع

مسرّعات المشاريع

حاضنات أو مسرّعات المشاريع (Business incubators/accelerators) يمكن أن تكون شركات أو جامعات أو مؤسسات أو منظمات ترغب في تزويدك بالموارد لبدء مشروعك. تشمل هذه الموارد المساحات المكتبية، أو المختبرات، أو التسويق، أو الاستشارات، أو المال، أو أيّ شيء آخر قد تحتاجه. في المقابل، تطلب المسرّعات عادةً حصة من الأسهم في الشركة.

تركز حاضنات الأعمال (أو “المسرعات”) بشكل عام على قطاع التكنولوجيا المتقدمة، حيث توفّر الدعم للشركات الناشئة في مختلف مراحل التطوير. لكن قد تجد حاضنات محلية يمكن أن تحتضن مشاريع في مجالات أخرى، مثل خلق فرص العمل، والثقافة، والخدمات.

هناك عدة حاضنات أعمال في العالم العربي، منها مثلا BIAC (السعودية) وبرنامج بادر لحاضنات ومسرعات التقنية (السعودية) و”دير إنك” Dare Inc (المغرب) و نهضة المحروسة (مصر) وحاضنة أعمال الجامعة الأمريكية بالقاهرة AUC VLab (مصر),

المنح والإعانات الحكومية

المنح والإعانات الحكومية

تعد البرامج الحكومية التي توفر رؤوس المال للمواطنين لبدء مشاريعهم الخاصة وسيلة ممتازة لتمويل مشروعك. يتعين عليك تقديم خطة يمكن قبولها من قبل لجنة المنح. وبمجرد أن يتم التدقيق في خطتك والموافقة عليها، سيتم تزويدك بالأموال اللازمة لبدء عملك.

الحصول على المنح الحكومية يمكن أن يكون صعبا. فهناك الكثير من التصلّب والبيروقراطية الإدارية، كما ستجد على الأرجح منافسة شديدة، كما أنّ معايير التقدم للمنح تكون صارمة للغاية. مثلًا، قد تشترط المؤسسة المانحة أن توفر  50% مثلا من التكلفة الإجمالية.

الاقتراض

الاقتراض

القروض المصرفية هي إحدى مصادر التمويل الأكثر استخدامًا من قبل الشركات الصغيرة والمتوسط.

بشكل عام، يجب أن تعلم أنّ الأبناك تبحث عن شركات لها سجل وخبرة وسُمعة. وفكرتك مهما كانت جيدة فقد لا تكون  كافية؛ لذلك يجب أن تدعم فكرتك بخطة أعمال متماسكة وصلبة.

كانت هذه تسعة مصادر ممكنة لتمويل مشروعك. الخيار الأفضل هو بلا شك التمويل الذاتي، لكن في معظم الحالات لا يملك رواد الأعمال المدخرات الكافية لتمويل مشاريعهم. لذا ادرس هذه الخيارات، وابحث عن التمويل من المصادر التي تناسبك، ومن الأفضل أن تنوّع مصادر التمويل قدر الإمكان.

هناك شيء آخر لا يقل أهمية عن جمع الأموال، وهو كيفية إنفاقها وتدبيرها، فيمكن أن تنجح في إيجاد مصادر التمويل الكافية لمشروعك، ومع ذلك تفشل في حال لم تعرف كيف تدير تلك الأموال، وقد ينجح شخص آخر بنصف ما تملكه إن كان يعرف كيف يدير أموال الشركة. لذلك حاول أن تُرشِّد نفقات الشركة، خصوصًا في البداية حيث تكون السيولة المالية شحيحة.

لحسن الحظ أنّ التكنولوجيا الحديثة تساعد على ذلك إن عرفت كيف تسخِّرها بذكاء لإنجاح شركتك. مثلا، من الأمور التي ستكلفك الكثير من الأموال في البداية هي توظيف أشخاص في الشركة، خصوصًا في مرحلة النمو. وهذا قد يكلفك الكثير من الأموال، أحد الخيارات المثالية في هذه الحالة هو التوظيف عن بعد. يمكنك توظيف مستقلين عبر شبكة الإنترنت، هذا الخيار مثالي، لأنه سيخفض التكاليف بشكل ملحوظ، فلن تكون مضطرًّا لتعيين موظفين بشكل دائم، وتوفير مكتب ومقر عمل وغيرها من المصاريف، كما أن ذلك سيحل لك مشكلة الكفاءات، خصوصًا إن كانت شركتك تعمل في مجال تقني يحتاج إلى كفاءات غير موجودة في منطقة عملك، أفضل مكان للعثور على المستقلين لتنفيذ مهامك المختلفة وبأسعار معقولة هي منصة مستقل.

هل تتفق معنا بخصوص مصادر التمويل التي ذكرناها آنفًا؟ هل هناك مصادر أخرى لم نتطرق إليها؟ شاركنا رأيك في التعليقات.


مصادر: [1] [2]

تم النشر في: نصائح لرواد الأعمال منذ 9 أشهر