8 لماذا ينبغي استخدام فيديو الموشن جرافيك في التسويق

منذ عدة أشهر، أطلقت جوجل خدمة جديدة تستخدم تقنيات الذكاء الاصطناعي في ترجمة اللغة الهيروغليفية لمصر القديمة، ولجأت إلى تصميم فيديو موشن جرافيك لتسويق الأداة الجديدة فابريسيوس Fabricius. حظي الفيديو برواج جيد وعدد مشاهدات تجاوز 3 ملايين مشاهدة، ليثير بذلك سؤالا مهما حول السبب الذي جعل الموشن جرافيك اتجاهًا قويًا في التسويق بالفيديو.

ما هو الموشن جرافيك؟

الموشن جرافيك هو أحد أشكال الفيديوهات التي يتم تصميمها بالمزج بين الرسوم والحركة والنص والصوت، وتهدف إلى شرح فكرة ما وعرضها بوضوح باستخدام الحركة. وبسبب سهولة استخدام برامجه وانخفاض تكلفتها مقارنة ببرامج التحريك ثلاثي الأبعاد، أصبح أحد أكثر طرق إنتاج الفيديوهات شيوعًا.

يتميز فيديو الموشن جرافيك عن الأنواع الأخرى من فيديوهات الرسوم المتحركة بكون النص يشكل فيه مكونا أساسيًا. أما الفرق بينه وبين الإنفوجرافيك فيمكن شرحه ببساطة بأن تصميم فيديو موشن جرافيك يُعد تجسيدًا متحركًا للإنفوجرافيك، مع ملاحظة أن الموشن جرافيك ليس شرطا أن يجسد البيانات فقط وإنما قد يجسد أيضا أية فكرة أو قصة. تتعدد الأهداف التسويقية التي تدفع الشركات إلى استخدامه ومنها:

  • التأثير العاطفي القوي: يتضمن فيديو الموشن جرافيك مزيجًا سحريًا يدغدغ المشاعر أكثر من أنواع أخرى من الفيديو، فبالسرد القوي والتحريك الإبداعي والصوت المعبر، تستطيع القصة أن تجعلك تضحك أو تشعر بالتعاطف أو تتعلم شيئا مفيدًا.
  • سهولة فهم المحتوى: بالرغم من أن فيديو الموشن جرافيك يتسم بقصر مدته الزمنية، إلا أنه خلال وقت قصير قادر على توضيح المنتجات وشرح الأفكار المملة والموضوعات الدسمة بسهولة لا توفرها الأشكال الأخرى من الفيديو.
  • إمكانية إعادة تدويره: بحصولك على فيديو موشن جرافيك أصبحت تمتلك قطعة فنية جاهزة للتوظيف في أشكال دعائية أخرى، فقد تستخدم جزءا من المقطع كفيديو منفصل، أو تستطيع تحويل أحد اللقطات الجميلة والهامة إلى صورة ثابتة جاهزة للمشاركة على حساباتك الاجتماعية.
  • تعزيز شخصية العلامة التجارية: يساعد فيديو الموشن جرافيك الجمهور في التعرف على علامتك التجارية وتمييز شخصيتها بسهولة، إذ يعكس كل مكون من مكوناته انطباعًا قويًا عنها، ليس فقط في الصوت ولكن أيضا في اختيار الأشكال والألوان والتصاميم وحتى الحركة.

أنواع فيديو الموشن جرافيك

يتخذ فيديو الموشن جرافيك أكثر من شكل وهدف تسويقي، تتنوع  ما بين غرض التوضيح لمنتج أو خدمة معقدة تشتمل على خطوات كثيرة أو عند الترويج وإقناع الجماهير بالمنتج أو الخدمة، أو حتى استخدامه لغرض التأثير العاطفي في الجمهور المستهدف.

فيديو موشن جرافيك توضيحي

مهمة هذا النوع من فيديو الموشن جرافيك هي تبسيط مفهوم ما من خلال تجزئته إلى لقطات واضحة، ويمثل خيارًا مثاليًا عندما تكون الرسالة التي تريد إبلاغها تقنية أو تحوي الكثير من التفاصيل أو تتضمن العديد من الخطوات. يحقق هذا الفيديو مهمته بنجاح لأنه يساعد المشاهد على تصوّر الرسالة بطريقة لا يوفرها أي شكل آخر من أشكال المحتوى.

فيديو موشن جرافيك ترويجي

يمثل فيديو الموشن جرافيك الترويجي أداة تسويقية مميزة هدفها المباشر نمو المبيعات وزيادة معدل تحويل المشاهدين إلى عملاء. كما أنه طريقة جديدة مسلية وجذابة للحديث عن المنتج في قالب رسوم متحركة بتكلفة اقتصادية، ويجب أن يشمل أي تفاصيل تساعد في تحفيز المشاهد على الاستجابة للدعوة المقصودة لاتخاذ إجراء CTA.

فيديو عاطفي

يستند فيديو الموشن جرافيك العاطفي إلى قصة قوية تدعمها الرسوم المتحركة. ويستخدم لمشاركة فكرة أو رسالة هامة وكذلك للتوعية بقضية خطيرة، ويمكن تحقيق ذلك باستخدام رسوم بسيطة مباشرة تحافظ على تفاصيل القصة دون الحاجة إلى تصاميم معقدة أو فاخرة.

كيف تصمم فيديو موشن جرافيك احترافي؟

توجد طريقتان لتصميم فيديو موشن جرافيك الأولى تبدأ بتصميم الرسوم المتحركة نفسها على فوتوشوب أو إليستريتور، والثانية البدء برسم جاهز من أحد المواقع المتخصصة. وغالبًا ما يستخدم مصممو الموشن جرافيك الطريقتين معًا اعتمادًا على الشكل النهائي المطلوب أن يبدو عليه الفيديو.

بعد تجهيز الرسوم التي سيتضمنها الفيديو يتم الانتقال إلى مرحلة التحريك. إذ يُستخدم أحد برامج التحريك مثل: أفتر إفكت (Adobe After Effects)، وتتضمن هذه البرامج العديد من الأدوات التي تتيح إدخال الرسوم والأشكال والصور في طبقات بما يسمح بتحريكها وتجسيمها، وتفسح هذه البرامج للمصمم مساحة شاسعة من الإبداع وخيارات عديدة لتطبيق الفكرة.

تمر عملية تصميم فيديو الموشن جرافيك بخطوات مختلفة لكل منها غاية رئيسية تساهم بالنهاية في الخروج بفيديو ناجح، وكلما  وُظفت على الوجه الأكمل كان الفيديو رائعًا على كل المستويات. فيما يلي الخطوات الخمسة الرئيسية لعملية تصميم الفيديو:

1. كتابة السيناريو

حتى وإن كان فيديو الموشن جرافيك سيستمر لعدة ثوان عادة ما يتراوح الفيديو بين 30 ثانية و 3 دقائق، لا يزال من الضروري كتابة سيناريو مميز لما سيقوله المعلق الصوتي وما سيظهر على الشاشة من نصوص. قبل بدء الكتابة ينبغي الإجابة عن 3 أسئلة هامة لتوجيه دفة الاسكريبت: من الجمهور الذي أحاول الوصول إليه؟ ما الذي أريد أن يعرفوه أو يتذكروه أو يفعلوه؟ ما هو الشعور الذي ينبغي أن يثيره الفيديو بداخلهم؟

كتابة سكريبت مخصص لفيديو موشن جرافيك يحتاج إلى كاتب محترف يمكنك الاستعانة بخدماته عبر خمسات للخدمات المصغرة. وينبغي أخذ عامل البساطة والوضوح بالحسبان، فليس مناسبًا أن يسترسل الاسكريبت في الحديث دون حساب لأن كل ما سيُكتب سيرافقه رسوم متحركة مناسبة.

من ناحية ثانية تمنح حركة الموشن جرافيك ميزة مهمة وهي التعبير عن الفكرة بطريقة أخرى بخلاف النص. فمثلًا بدلًا من أن يقرأ المعلق الصوتي تفاصيل الأرباح التي تحققت خلال العام الماضي، يمكن تجنب هذا الهدر في الإنتاج وعرض هذه التفاصيل بسرعة وبشكل فعال في الفيديو باستخدام رسم إنفوجرافيك.

2. رسم اللوح القصصي

ارسم اللوح القصصي

في هذه الخطوة سيتم الجمع بين الاسكريبت واللقطات معًا لرؤية الملامح النهائية للفيديو التي تبدأ في التشكل. لعمل ذلك ارسم إطارًا لكل مشهد بداخله تجسيد للأفكار لإضفاء الحيوية على النص. ولمزيد من الوضوح ستصف أسفل كل إطار ما سيُعرض على الشاشة ليرافق التعليق الصوتي. خلال هذه الخطوة كلما كان النص والاتجاه العام للمشهد متعاونان في توصيل المعنى كان ذلك أفضل.

قد تشعر بنضوب أفكار التصميم في هذه الخطوة، لذا ينصح أن تشاهد أمثلة ناجحة لفيديوهات موشن جرافيك بالبحث على الإنترنت للحصول على بعض الإلهام في اختيار الألوان والخطوط وأسلوب الرسم والتحريك. نحِّ تفضيلاتك الشخصية جانبًا أثناء رسم اللوح القصصي واهتم بالتصميم الذي يجذب جمهورك المستهدف ويترك صدى إيجابي لديه.

3. تسجيل الصوت

يشمل صوت فيديو الموشن جرافيك اثنين من المكونات وهما التعليق الصوتي والمؤثرات الصوتية. اختيار المعلق الصوتي المناسب هو أمر بالغ الأهمية لكي يتقن الحديث بالنغمة العامة للفيديو، استمع إلى مجموعة من المعلقين الصوتيين المستقلين، ثم انتقِ خدمة التعليق الصوتي التي تتوافق مع الاتجاه الفني للفيديو ليلائم الجمهور.

فمثلًا هل المطلوب هو صوت خفيف واحترافي أم صوت لافت للانتباه؟ هل يجب أن يكون الصوت شبابيًا أم ناضجًا؟ هادئ النغمة أم عالي النبرة؟.. إلخ. ستساعدك الإجابة عن هذه الأسئلة في اتخاذ القرار الصحيح. أما عن المكون الثاني وهو المؤثرات الصوتية، فهي مكون قد لا يعيره البعض الاهتمام اللازم بالرغم من تأثيره القوي في جودة الفيديو.

تصقل المؤثرات الصوتية المحتوى وتعزز التأثير المطلوب تركه لدى المشاهد، يجب أن يضيف مهندس الصوت المحترف المؤثرات الصوتية بحيث تتخلل رسالة الفيديو وتساهم في إبلاغها، وتضيف قيمة وتملأ فجوات دون أن تصرف الانتباه عن القصة التي يحاول الفيديو سردها، مع الاهتمام بضبط مستوى الصوت واختيار النغمات المناسبة، فالمؤثرات الضعيفة ستؤدي إلى نتيجة أسوأ من عدم وجودها بالأساس.

4. تصميم الرسوم

الآن حان وقت تجسيد تصوراتك في هيئة تصاميم فعلية، اختر خدمة تصميم الموشن جرافيك التي تثير اهتمامك لكي يقوم المصمم بتجسيد اللوح القصصي في هيئة رسوم مرئية بالأسلوب والألوان الذي يدعم قصة الفيديو، وكل تفصيلة بسيطة من تفاصيل التصميم ستؤثر بشكل كبير على النتيجة النهائية، لذلك من الضروري إفساح وقت كاف لهذه الخطوة من أجل تصميم الرسوم على أفضل نحو ممكن.

5. تحريك التصاميم النهائية

في هذه الخطوة الأخيرة من خطوات تصميم فيديو موشن جرافيك ستجتمع كل الخيوط معا! إذ يقوم مصمم الموشن جرافيك بتحريك الرسوم التي سبق وأن جهزها في الخطوة السابقة. وهناك أكثر من اعتبار هام ينبغي الانتباه له أثناء التحريك مثل: الانتقالات والسرعة.

تؤثر كيفية الانتقال من مشهد إلى آخر على تماسك قصة الفيديو، فمثلًا التلاشي التدريجي في أحد المشاهد يُوحي بالنتيجة النهائية، بينما يتطلب استمرار أحداث القصة الانتقال من المشهد (س) إلى المشهد (ص). لذلك من المهم توظيف الانتقالات بالشكل المناسب الذي لا يربك الجمهور.

أما بالنسبة للسرعة فمن أهم عوامل نجاح الرسم المتحرك هو السرعة المناسبة للتحريك، ينبغي اختيار سرعة تحافظ على اهتمام المشاهد، فالتحريك المتعجل سيجعل الرسالة أقل وضوحًا والتحريك البطيء لن يجذب انتباه الناس. كذلك قد تتفاوت سرعة التحريك من مشهد لآخر لإضفاء بعض الإثارة عندما يلزم ذلك.

يتشبع الإنترنت حينا بعد الآخر بأحد أشكال المحتوى لتحل محله أشكالًا أخرى، ويبدو استخدام الموشن جرافيك في التسويق رهانًا ليس على الحاضر فقط وإنما على المستقبل، ستربح العلامات التجارية الناشئة باستخدامه في ظل سهولة الإنتاج واقتصادية التكلفة.

تم النشر في: التسويق بالفيديو، منذ 3 أسابيع