التسويق بالمحتوى طريقك لزيادة عدد الزيارات

مع تزايد أعداد مستخدمين الإنترنت حول العالم فإن التسويق الرقمي أصبح من أقوى الوسائل لترويج خدماتك ومنتجاتك، وذلك لانخفاض التكلفة وسهولة الوصول للعملاء في أي مكان والكثير من المميزات التي يحملها التسويق الرقمي مقارنة بالتسويق العادي. من أهم أشكال التسويق هو التسويق بالمحتوى وهي تقنية لم تظهر مؤخرًا ولكن تزايد الحديث عنها الآن.

التسويق بالمحتوى يعد مستقبل التسويق والترويج وبناء هوية الكثير من الشركات، وفي ظل التنافسية الشديدة بين الكثير من الأعمال فإن التسويق بالمحتوى يعد أحد أهم الحلول التي يجب أن تستخدمها.

ما هو التسويق بالمحتوى؟

هل صادفت يومًا قراءة مقالاً عن أفضل ألعاب فيديو 2014 مثلًا؟ ثم أثارت حماستك لتبحث عن لعبة معينة لتشتريها، هل شاهدت فيلمًا سينمائيًا وبدون أن تشعر صرت تبحث عن بدلة أو ساعة كتلك التي كان يرتديها البطل لشرائها، إذا كنت تأثرت بأي محتوى مسموع كان أو مرئي أو حتى مقروء فأنت بالفعل تعرف معنى التسويق بالمحتوى من وجهة نظر استهلاكية.

التسويق بالمحتوى هو أي تسويق يقوم بنشر محتوى قيم، متسق ومترابط بغرض التسويق لسلعة أو خدمة بطريقة غير مباشرة، والأمثلة فعلاً أكثر أن تحصر، إذا كنت تعتقد أن Lego movie أو Toy story هي مجرد أفلام سينمائية ذات جودة وقصة رائعة فقط. فربما تحتاج البحث قليلاً عن تأثير هذه الأفلام على مبيعات لعب الأطفال والقصص المصورة.

ما هي أمثلة التسويق بالمحتوى على الويب؟

أي محتوى يضيف قيمة حقيقية للمستهلك ويرتبط بشكل ما بسلعة أو خدمة فهو تسويق بالمحتوى وهذا لا يختلف كثيرًا في المجال الرقمي وشبكة الويب، بل إن هذا النوع من التسويق يعد واعدًا جدًا خلال السنوات المقبلة.

بعض الأمثلة على التسويق بالمحتوى على الويب:

الكتب الإلكترونية

تستخدم الكثير من المواقع المتخصصة الكتب الإلكترونية كوسيلة جيدة للتسويق، فمن خلال بعض الكتب الإلكترونية المجانية التي تحوي معلومات قيمة وتعليمية تستطيع جلب عدد كبير من العملاء وحثّهم لزيارة الروابط الموجودة بتلك الكتب.

فرصتك الآن لتقوم بعمل الكتب الإلكترونية المجانية المليئة بالمعلومات المفيدة، الغرض من الكتب الإلكترونية هو إتاحة الحلول والبدائل للقراء وزوار موقعك مجانًا مع إضافة بدائل وحلول خاصة والتي ربما يختارها العميل أو المستهلك.

الفيديوهات

من أشهر الأمثلة على استخدام الفيديوهات للتسويق بالمحتوى هي سلسلة فيديوهات “will it bend“، وهي سلسلة فيديوهات على اليوتيوب يقوم بها مقدم البرنامج بوضع الهواتف الذكية وبعض الأجهزة الأخرى بالخلّاط ثم يقوم بتشغيله، لتتفتت هذه الأجهزة والهواتف لقطع صغيرة.

ربما تبدو الفكرة بسيطة للغاية لكنها من أنجح الحملات الإعلانية عن هذه الهواتف والأجهزة الإلكترونية، بطريقة غير مباشرة يتعرف المشاهد على ماركات تلك الهواتف والأجهزة -وربما لأنه أشفق عليها من التكسير- يشتريها لاحقًا. إذا كانت لديك فكرة رائعة لتستخدمها في فيديو فستصبح فرصة حتى يصل إليك زوار جدد لم يعرفوا موقعك من قبل.

البودكاست

من أنواع المحتوى الذي انتشر مع انتشار المواقع المتخصصة بالسمعيات مثل soundcloud، المناقشات التي تتم بين المختصين والمؤتمرات الخاصة بمنتجات أو خدمات أو صناعات معينة كلها تعمل على تثقيف وتوسيع مدارك المستمع عن الخدمات والمنتجات المختلفة.

يمكنك استخدام البودكاست كوسيلة رائعة للتواصل مع زوار موقعك والمهتمين به، استضافة المختصين والمؤثرين ممن يثقون الناس بآرائهم، سيعطي هذا قوة لمحتواك ويبني ثقة بينك وبينهم.

الكثير من الأمثلة الأخرى لم نسردها هنا، كالمقالات، الإنفوجرافيكس، الألعاب، التطبيقات وكلها يحب الناس اكتشافها والحصول عليها.

ما أهمية التسويق بالمحتوى؟

لكي تفهم أهمية التسويق بالمحتوى فيجب أن تفهم الخطوات التي تمر بها عملية شراء المستهلك وهي كالتالي:

  1. الحاجة أو المشكلة: وهي المرحلة التي يشعر بها المستهلك بالمشكلة والحاجة، مثلًا احتياج شخص معين لتعلم الإنجليزية للتقدم لوظيفة.
  2. البحث: يقوم بعدها الشخص بالبحث عن المواقع المتخصصة أو المراكز التعليمية للتسجيل بدورة تعليمية تحسن من لغته.
  3. المقارنة: بعد عملية البحث تكون لديه بدائل متعددة ليختار منها ولكنه يحتاج الموقع الأفضل والدورة الثرية التي ستجعل مهاراته اللغوية أفضل.
  4. الشراء: يستقر قراره على موقع أو دورة تعليمية ليقوم بالشراء أو التسجيل بالموقع.

الإعلانات والطرق المباشرة للتسويق مفيدة فقط في المراحل الأخيرة (المقارنة – الشراء) لكن التسويق بالمحتوى فهو يبدأ مع المستهلك من البداية، يمكن للتسويق بالمحتوى أن يصنع تلك الحاجة أو يُنبه هذا الشخص إليها، كذلك سيمد العملاء بالمحتوى الثري الذي يجعل المستهلك يعقد مقارنات على أساس من المعرفة. بالنسبة لموقعك أو شركتك فالتسويق لمنتجك أو خدمتك في المراحل الأولى لعملية الشراء هو أمر عظيم إذا أحسنت القيام به.

كيف يمكنك استخدام التسويق بالمحتوى لزيادة عدد الزيارات؟

إذا أردت زيادة عدد الزيارات بشكل كبير أو حتى التسويق لخدماتك أو منتجاتك فإن التسويق بالعمولة من أنجح الطرق، فمن خلال إضافة عرضك بشبكة حسوب للتسويق بالعمولة سيمكن للكثير من المسوقين المتحمسين لموقعك بصنع المحتوى المفيد من (فيديو – مراجعات – مقالات – إنفوغرافيك) للتسويق عن خدماتك ومنتجاتك.

كذلك يمكنك استخدام الإعلانات لتوليد عدد زيارات كبير وذلك بتوجيه النقرة إلى مقال أو محتوى ثري بموقعك -بدلاً من الصفحة الرئيسية للموقع- أو حتى بتوجيه تلك النقرة لمحتوى بموقع آخر تجده من وجهة نظرك سيساعد على تحويل هذا الزائر إليك بالنهاية ولكن بطريقة غير مباشرة.

كيف تبدأ التسويق بالمحتوى إذا كنت تملك ميزانية محدودة؟

التسويق بالمحتوى يزيد من حضور اسم شركتك وأهدافها بين الجموع بطريقة غير مباشرة، كما يعمل على هيكلة الروابط والتي تزيد من سمعة موقعك على محركات البحث، ويزيد من تفاعل العملاء وجذب آخرين جدد عبر الشبكات الاجتماعية. سنشرح لك بالتفصيل ما الذي تحتاجه وكيف تحصل عليه.

لكن قبل أن تبدأ باستخدام هذه الطريقة في التسويق يجب أن تعرف شيئين عنها: أولًا أنها استراتيجية تحتاج الوقت والجهد لتنفيذها بشكل فعّال، ثانيًا أنها طريقة مُكلِّفة للغاية. لذلك يمكنك الاستفادة من الخدمات المصغرة كحل اقتصادي مميز، يمكن من خلاله مع بعض التخطيط المسبق تنفيذ حملات ناجحة من خلال التسويق بالمحتوى:

1. الخطة

قبل أي شيء ودفع الأموال وبذل الجهد تحتاج أن تكون لديك رؤية واضحة لأهداف التسويق بالمحتوى، هل هو لزيادة عدد الزيارات لموقعك؟ هل لزيادة عدد المبيعات؟ زيادة حضورك بالشبكات الاجتماعية؟ كل هذه أهداف يجب أن تحدد أي منها تحتاجه حتى تبدأ بالتسويق بالمحتوى.

بعد أن تعرف لماذا تسوق بالمحتوى، يجب أن تعرف كيف وبكم؟ ما هي المنصات التي سيُنشر عليها هذا المحتوى، القنوات التسويقية التي تملكها، معدل النشر، أدنى وأقصى ميزانية يمكن أن تتحملها للتنفيذ، وغيرها من التفاصيل التي ربما تحتاج فيها استشارة خبير، لذلك أول اقتراح هنا إذا لم تكن لديك خبرة بالتسويق أو ليس لديك الوقت لتدرس الفئة التي تستهدفها وتهيئ الخطة المناسبة، فأمامك خيارين. إما .. شراء خدمة استشارة تسويقية في بعض التفاصيل أو طلب خدمة لعمل خطة تفصيلية للتسويق بالمحتوى.

2. المحتوى النصي

بعد مرحلة التخطيط للتسويق بالمحتوى، تأتي مرحلة التنفيذ، أي خطة تسويقية ستقوم بإعدادها ستتضمن نوعي المحتوى النصي والمرئي وأحيانًا المسموع، ويعد المحتوى النصي هو أساس أي محتوى ستقوم بإنتاجه بخطتك التسويقية. إذ يمكنك شراء مقالات نصية وإعادة إنتاجها في صورة تصميمات أو فيديوهات أو عروض تقديمية .. على حسب ميزانيتك والمهارات التي يتمتع بها فريقك.

كتابة مقالات حصرية

لا شيء يجذب الزيارات لموقعك أفضل من محتوى قيِّم يساعد عملائك ويقدم لهم الفائدة، المشكلة أن مهارة الكتابة -خاصةً التسويقية- أكبر من مجرد الكتابة، لذلك إذا كانت مهاراتك في الكتابة ليست جيدة بما فيه الكفاية، أو أنك تحتاج لكم هائل من المقالات الشهرية، فأنسب حل هو طلب تلك المقالات من المتخصصين من كتاب المحتوى أو كتاب الإعلانات، ويمكنك إنجاز ذلك عن طريق شراء خدمات الكتابة في حال الميزانية المحدودة.

الترجمة

الترجمة خيار مطروح أيضًا لترجمة المقالات عالية الجودة والتي أثبتت نجاحها، إلا أنه وكما تعلم لا أسوء من الترجمة الحرفية للكلمات والمصطلحات لذلك إذا كنت ستتجه لهذا الحل في إنتاج محتوى لموقعك أو مدونتك فيجدر بك أولًا أن تحصل على إذًا من صاحب المقالات الأصلية ثم العثور على خدمة ترجمة جيدة -حبَّذا ولو كان المترحم متخصص بالمجال- ويمكنك تصفح الخدمات المتاحة عبر قسم خدمات ترجمة.

التدقيق اللغوي

إذا كانت لديك المهارة بالكتابة فالمقالات تحتاج لصقلها لغويًا، وهي مهارة ربما لا يهتم بها أصحاب الأعمال أو ليس لديهم الوقت لدراستها، لذلك وعلى حسب الفئة التي يخاطبها مشروعك يمكن للمدقق اللغوي أن يهيئ المقالات ويجعلها أكثر فائدة، كما أن الأخطاء الإملائية والنحوية من السقطات التي يجب أن تُحد منها قدر الإمكان في التسويق بالمحتوى. يمكنك تدقيق مقال أو عدد من المقالات مقابل 5 دولار، مبلغ مناسب مقابل مقالات مهيأة للنشر بدون أخطاء.

3. المحتوى المرئي

بالرغم من أهمية المحتوى النصي إلا أن المحتوى المرئي له أهمية كبيرة مع تضخم سوق الهواتف الذكية والأجهزة المحمولة، فالمحتوى المرئي يمتاز بسرعة التصفح والاستيعاب، ولا عجب من ذلك، وإليك بعض الدراسات:

  • العقل البشري يحلل المعلومات المرئية أسرع بـ 60.000 مرة من المحتوى النصي.
  • كما أن التغريدات المصحوبة بالصور تزيد معدل النقر بمقدار 18%.
  • المحتوى المرئي يزيد من تفاعل العملاء المستهدفين 37%.

عمل عروض تقديمية

العروض التقديمية تولِد عدد كبير من الزيارات والوثوقية لموقعك على الويب، عن طريق عمل عروض تقديمية احترافية تقدم للعميل أو الزائر الفائدة سيظهر مشروعك الناشئ بصورة مميزة، خاصةً مع استخدام هذه العروض مع المنصة الأشهر لنشر العروض التقديمية Slideshare، ويمكنك ببساطة تصفح الخدمات الخاصة بالعروض التقديمية لتجد ما يناسب خطتك منها.

فيديوهات

بعدما انتشرت بفيسبوك الفيدوهات القصيرة والتي تجني يوميًا ملايين المشاهدات، خطتك التسويقية بالتأكيد تحتاج لبعض الفيديوهات لاستخدامها كمحتوى مسلي وقصصي يجذب الجمهور بطريقة جيدة. ربما يكون فيديو وثائقي، دراسة حالة، شرح، المهم اختيار الأنسب لقنواتك التسويقية والأنسب لميزانيتك. تصفح قسم خدمات تصميم عروض الفيديو لتبدأ بالعمل.

إنفوجرافيك

ما هو الإنفوجرافيك؟ مقالة “مدخل إلى مفهوم الإنفوجرافيك” من أكاديمية حسوب تشرح لك ما هو، وما فائدته بالتسويق، ومتى تستخدمه. إذا كان ضمن خطتك فخيار استخدام الخدمات المصغرة يبقى مطروحًا لإنتاج إنفوجرافيك مميز وبطريقة احترافية.

4. تهيئة المحتوى لمحركات البحث

المحتوى الذي أنتجته أو أنفقت مصادرك المحدودة جدًا لإنتاجه قد يجلب لك زيارات أو مبيعات مباشرة عن طريق الشبكات الاجتماعية، والإشارة إليه بالمواقع الصديقة والمرتبطة، لكن على المدى البعيد فإن المحتوى الذي تنتجه غرضه أن يعثر عليك العميل لا أن تعثر عليه، لذلك تعد محركات البحث من أهم مصادر العملاء والزوار التي يجب تهتم بها.

لذلك بعد إنتاج المحتوى يمكنك الاستعانة بخدمات SEO لتهيئة ذلك المحتوى لمحركات البحث، كالتركيز على الكلمات المفتاحية التي تريد تصدرها وغيرها من الأمور التي تحتاج لشخص متخصص.

ما هي مواصفات المحتوى الأنسب لاستخدامه بهذا النوع من التسويق؟

بإختصار، أن يكون المحتوى مفيد ومرتبط ومتسق، والأهم أصلي غير منسوخ. المحتوى الذي يقرأه أو يسمعه أو يراه الناس فقط لشغفهم أو حبهم لما يتحدث عنه هو أنسب محتوى للتسويق، احرص على أن يقدم المحتوى سواء كنت معلنًا أو ناشرًا إفادة حقيقية لزوارك وإلا لن تحقق النجاح المرجو.

التسويق بالمحتوى من أنجح أساليب التسويق ولكن استخدامه بشكل خاطئ قد يسيء لعملك أو شركتك، كصاحب موقع احرص على أن يكون منتجك أو خدمتك مفيد للناس وستجد من يتحدث عنك حتى دون أن تتدخل. موقعك إذا كان يضيف قيمة حقيقية للمستخدم ستجد من يشير لك بمقالاته دون أن يكون لك معه سابق معرفة. فقط ضع بصمتك بما تنشره أو تسوق له.

ختامًا: التسويق بالمحتوى ليس علم بحت، يمكنك أن تبدأ بميزانية محدودة لتختبر النتائج الأولية في فترة 3 أشهر على أقل تقدير، وإذا ظهرت النتائج مبشرة، يمكنك أن تبدأ في بناء محتوى بكم أكثر وبجودة أعلى.

تم النشر في: التسويق بالمحتوى منذ 7 سنوات