جوملا، ووردبريس أم دروبال أيهم أفضل لعمل موقع تجاري

إنّ اتخاذ قرارًا بإنشاء موقع تجاري يُتبع على الأرجح بالحيرة في اختيار أحد أنظمة إدارة المحتوى الشهيرة الثلاثة: (جوملا – ووردبريس – دروبال)، وتلك الحيرة تفرض مقارنة شاملة بين تلك الأنظمة وبعضها البعض للوصول إلى أفضل نظام إدارة محتوى لموقعك التجاري، فكان هذا المقال الذي يُمكنك أن تعتبره دليلك المبسط لاختيار أفضل أنظمة إدارة المحتوى.

مقارنة سريعة بين دروبال، جوملا، ووردبريس

سهولة الاستخدام

  • التعامل مع ووردبريس لا يحتاج إلى خبرة كبيرة؛ فبإمكان المبتدئين استخدام ووردبريس بسهولة تامة وبدون خبرة سابقة؛ فتثبيته أسهل مما يمكن، كذلك استخدامه.
  • جوملا أكثر تعقيدًا من ووردبريس، فتثبيته أصعب من ووردبريس كذلك التعامل معه؛ فواجهته مليئة وتحتاج منك إلى مجهود بسيط لفهمها، ولكن بإمكانك إنشاء مواقع معقدة.
  • دروبال هو الأكثر تعقيدًا ولكي تتعامل معه يجب أن تكون خبيرًا أو تعين خبيرًا به لكي يُنشئ لك موقعك التجاري أو أن تكون أكثر قابلية للتعلم. وبالرغم من صعوبته في الاستخدام والتعامل إلا أنه بإمكانك إنشاء مواقع متقدمة للغاية، وربما هذا ما يجعل بعض الحكومات تعتمد على دروبال في إنشاء مواقعها الإلكترونية.

مميزات

  • ووردبريس يتميز بسهولة الاستخدام وقابليته للتخصيص وهذا ما يجعله الخيار الأمثل للمبتدئين والخبراء على حد سواء؛ فالمبتدئين يختارون ووردبريس نظرًا لأنه بسيط وسيكون بإمكانهم التعامل معه من تثبيت قوالب احترافية بضغطة واحدة، والبحث في آلاف الإضافات المتوفرة، والتدوين بدون تعقيدات كثيرة، أما المحترفين الذين لديهم عملاء فيقترحون ووردبريس نظرًا لسهولته البالغة مما يجعلهم ينتهون من عملهم بصورة أسرع.
  • جوملا تعتبر وسطًا بين ووردبريس ودروبال في كلًا من سهولة الاستخدام والإمكانيات والمميزات التي تقدمها، فهي إذن معقدة بسيطًا ولكن يسهل عليك فهمها وإعداد مواقع معقدة باستخدامها.
  • دروبال للمحترفين ويمكنك باستخدامها انشاء مواقع معقدة للغاية وبأكثر من لغة، وهي تتميز بقوتها وحمايتها العالية.

توفر القوالب والإضافات

  • توفر ووردبريس مكتبة كبيرة للغاية من القوالب والإضافات المجانية؛ حيث توفر ووردبريس حوالي 45141 إضافة مجانية بالإضافة إلى عشرات القوالب المجانية المتوفرة. ليس هذا فحسب، ولكن هناك مئات المواقع المتخصصة التي تقدم قوالب ووردبريس مدفوعة وإضافات أخرى متطورة مدفوعة عددها كبير.
  • توفر جوملا هي الأخرى عشرات القوالب، وحوالي 32000 إضافة (modules)، وأيضًا كثير من المواقع تُقدم قوالب جوملا وإضافات جوملا مدفوعة.
  • يوفر دروبال حوالي 2,289 قالب، كما يوفر حوالي 34,601 إضافة (modules)، وأيضًا هناك بعض المواقع التي تقدم قوالب وإضافات دروبال مدفوعة.

التوافقية مع محركات البحث

  • الثلاث أنظمة متوافقة مع محركات البحث، ولكن متطلبات تهيئة الموقع لمحركات البحث مع سكربت الووردبريس أسهل لإعطاء نتائج مميزة، بينما تهيئة جوملا ودروبال لمحركات البحث يحتاج إلى معرفة أكبر للحصول على نتائج جيدة.

سرعة فتح المواقع

  • يمكن للوردبريس استقبال عدد كبير من الزوار ولكن كلما زاد عدد الزوار كلما تطلب منك استضافة بمتطلبات أعلى، ومعظم الاستضافات الحالية خصوصًا المخصصة لمدونات ووردبريس تخبرك بأعداد الجلسات التي يمكن للاستضافة تحملها قبل أن تحتاج إلى ترقية الاستضافة.
  • في حالة لم يتم تهيئة جوملا بالشكل الصحيح، فقد تستهلك موارد الاستضافة بشكل كبير وتؤدي بالتالي إلى تقليل سرعة الموقع.
  • عمليًا أكثر سرعة وأكثر استجابة من المواقع التي تم عملها باستخدام ووردبريس وجوملا.

ووردبريس

ووردبريس

أكثر من 60 مليون موقع يعمل باستخدام سكربت الووردبريس، ولا شك أن هذا العدد الكبير من المواقع التي تستخدم ووردبريس وجدت عدة مميزات جعلتهم يتمسكون به، ومن هذه المميزات ما يلي:

  • ووردبريس مجاني تمامًا، فقط يتطلب منك شراء الاستضافة الخاصة بك وتثبيت ووردبريس عليها بضغطة واحدة؛ إذ أصبحت معظم الاستضافات الآن توفر هذه الميزة “تثبيت مدونات الووردبريس بضغطة واحدة” ضمن مميزاتها كاستضافة نظرًا لكثرة الطلب عليها.
  • ووردبريس سهل التخصيص فمع توفر آلاف القوالب والإضافات المجانية والمدفوعة، يمكنك تخصيص موقعك بالشكل الذي تريده، كذلك بإمكانك توظيف مصمم قوالب ووردبريس لعمل قالب مخصص لك بالمتطلبات التي تريدها.
  • ووردبريس سهل الاستخدام وهذا أكثر ما يجذب المبتدئين ومتوسطي الخبرة إلى استخدامه، فهو يركز بشكل كامل على الهدف الذي من أجله بنيت الموقع؛ فمثلًا بنيت موقع تجاري فسأحتاج للتركيز على عرض المنتجات الخاصة بي وليس إلى تخصيص الأكواد داخل السكربت، وهذا ما يوفره الووردبريس ببساطة تامة.
  • تتميز قوالب الووردبريس بأنها تستجيب لحجم الشاشات، مثل شاشات الهواتف الذكية المختلف أحجامها وشاشات الحاسوب واللاب.
  • يوجد مجتمع رسمي للوردبريس لتطرح اسئلتك واستفساراتك عليه، كما تتوفر الكثير من المواقع التي تشرح الووردبريس بشكل احترافي.

عيوب ووردبريس

ولكن هل يخلو الووردبريس من العيوب؟ بالطبع لا؛ فهناك عددًا من العيوب التي تحيط بنظام ووردبريس مثل:

  • كلما كان الموقع كبيرًا ومهمته أكبر من مجرد مدونة، كلما تطلب الأمر إلى حماية أكبر وترقية الاستضافة، وذلك لأنه من الممكن أن يكون الموقع عرضة للاختراقات نظرًا لإمكانية وجود ثغرات أمنية تمكن المخترقين من استخدامها ضد مواقع الووردبريس، ولكن جدير بالذكر أن هناك آلاف المطورين من كل أنحاء العالم يسعون إلى ترقيع أي ثغرة تظهر بتحديث نظام الووردبريس بصورة دورية.
  • إمكانية التعديل على سكربت الووردبريس نفسه موجودة ولكن لا تتوقع تغييرات جذرية، وإنما التغيير والتخصيص يكون عن طريق الإضافات والقوالب، وهذا يرجع إلى أن الـ API الخاص بالووردبريس ليس صديقًا للمستخدم.
  • يحتوي الووردبريس على العديد من الأكواد غير الهامة والتي تتسبب تأخير الموقع وتقليل سرعته.

جوملا

جوملا

تعتبر جوملا النظام الوسطي بين الووردبريس ودروبال؛ فباستخدام جوملا يمكنك إدارة مواقع الكترونية كبيرة بدون مشاكل، كما أنها لا تتطلب نفس المستوى المعرفي والتقني المستخدم في دروبال، وفيما يلي أهم مميزات جوملًا:

  • لوحة تحكم جوملا مليئة بالخيارات التي تساعدك على تخصيص الموقع كما تريد.
  • تمكنك جوملا من إنشاء شبكة اجتماعية ضمن موقعك بصورة رائعة.
  • جوملا هو الخيار الأمثل لإنشاء المواقع التجارية، نظرًا لأن مثل هذه المواقع تحتاج إلى عدة إمكانيات جميعها يتوفر في جوملا من توسطية الإنشاء، والحماية العالية ووجود الدعم الفني في مثل هذا النوع من المواقع.
  • بالرغم من أن جوملا يقدم الكثير من الخيارات التي قد تربك المبتدئين إلا أنه من السهل فهمه، فهو لا يتطلب مجهود كبير للتدرب عليه.
  • كما للوردبريس منتدى دعم فني، فإن لجوملا هو الآخر صفحة مخصصة للدعم الفني، لتسأل وتجد إجابات نموذجية لأسئلتك.

عيوب جوملا

أما بخصوص عيوب جوملا، فهي ملخصة في النقاط التالية:

  • يحتاج إلى فترة بسيطة من الزمن لإتقان العمل عليه، وبعض الخبراء يعد التعامل مع جوملا مهارة من المهارات التي تحتاج إلى وقت ومجهود.
  • محدودية إمكانيات تهيئة الموقع لمحركات البحث؛ إذ يتطلب منك مجهود كبير لتهيئة الموقع لتصل إلى نفس الإمكانيات التي توفرها ووردبريس.

دروبال

دروبال

تدار حوالي 8% من مواقع الإنترنت باستخدام دروبال، ومميزتها تتلخص في قوتها وفي استخدامها لموارد أقل مما يعني أنها مناسبة تمامًا للمواقع الكبيرة والمعقدة التي تُقدم بأكثر من لغة. وفيما يلي مميزات استخدام دروبال:

  • سهلة التخصيص نظرًا لتوفر العديد من القوالب والإضافات، ولكن ليس بنفس سهولة تخصيص ووردبريس أو جوملا.
  • قوة وثبات الموقع أكثر مما يجعله في منأى عن كثير من هجمات المخترقين.
  • المواقع التي تعمل باستخدام دروبال تتميز بسرعتها الكبيرة مقارنة بالمواقع التي تعمل باستخدام ووردبريس أو جوملا، ولا شك أن هذه ميزة كبيرة للغاية لاستخدام دروبال.
  • سرعة دروبال تجعله يتميز عن كلا من ووردبريس وجوملا.
  • يتوفر صفحة للدعم الفني رسميًا، وصفحة دعم أخرى على موقع Stack Exchange بالإضافة إلى العديد من المواقع التخصصية التي تشرح دروبال، تمامًا مثل ووردبريس وجوملاً، كذلك هي مجانية أيضًا.

عيوب دروبال

تحتاج دروبال إلى خبرة طويلة ومعرفة كبيرة حتى تتمكن من تخصيص موقعك، فإن لم تكن خبيرًا في التعامل مع دروبال فستكون بحاجة إلى توظيف مبرمج يمكنه التعامل مع دروبال فيخصص بدلًا منك الموقع والإضافات وقد تحتاج إليه على الدوام لإدارة الموقع.


أيهم أفضل: دروبال، جوملا، ووردبريس

في بعض الأحيان لا يجب أن تقارن بين الأنظمة السابقة، فلكل واحد منهم استخداماته وإمكانياته ومميزاته التي تختلف أو تتفق، ولكن ربما الصحيح أن تختار نظام إدارة المحتوى المناسب لطبيعة الموقع الذي تريده، وإليك ملخص سريع عن استخدام كل نظام من الأنظمة السابقة.

استخدام ووردبريس

  • في حالة أردت إنشاء مدونة الكترونية لنشر تدوينات ومقالات معلوماتية، ويندرج تحت هذا البند المواقع والمدونات الشخصية والمدونات التخصصية وكذلك مدونات الشركات.
  • في حالة أردت عمل موقع تجاري بسيط، لعرض منتج واحد أو بضعة منتجات خاصة بك، وفي حالة كنت ستعتمد على بوابة دفع خارجية مثل باي بال.
  • في حالة كنت تسعى نحو البساطة فإن ووردبريس هو الخيار الأمثل.

مواقع تعمل باستخدام ووردبريس: موقع CNN وموقع Time

استخدام جوملا

  • في حالة أردت إنشاء موقع تجاري لعرض عدد كبير من المنتجات.
  • في حالة أردت إنشاء مواقع أكثر تعقيدًا من ووردبريس مثلًا بلغتين أو أكثر.
  • جوملا مناسب لمتوسطي الخبرة، وهناك العديد من المواقع الحكومية تدار باستخدام جوملا نظرًا لأنه يوفر مميزات هائلة في التخصيص.

مواقع تعمل باستخدام جوملا: موقع Harvard University وموقع Linux

استخدام دروبال

  • دروبال خاص بالمواقع الكبيرة الأكثر تعقيدًا، كذلك للموقع التي تحتاج إلى أعلى حماية ممكنة؛ فهو إذن صالح للمواقع الحكومية وبوابات الدفع والمواقع التي تتوفر بأكثر من لغة.
  • دروبال للمستخدمين أكثر احترافية، بل قد تكون متوسط الخبرة ولكنك ربما تحتاج إلى خبير دروبال لتخصيص الموقع، ولا عجب؛ إذ أن المواقع الكبيرة تخصص فريق مخصص لإدارة مثل هذه المواقع.

مواقع تستخدم دروبال: موقع جامعة أكسفورد، وموقع weather الشهير.

خلاصة هذا الموضوع أنه يمكنك إنشاء موقع تجاري باستخدام أي من الأنظمة الثلاثة، ولكن إن كانت إمكانيات الموقع التجاري بسيطة فسيكون ووردبريس هو الخيار الأمثل، وإن كان الموقع الذي تريده تجاري بحت ويحتاج لمزيد من التخصيص فستكون جوملا مثالية، ولكن إذا أردت موقع معقد بأكثر من لغة وكانت لديك خبرة برمجية كبيرة او بإمكانك توظيف خبير دروبال فسيكون دروبال أفضل خيار. فهل لديك رأي مختلف؟ شاركنا بتعليق وأخبرنا برأيك.