كيف تنجح خطة التسويق عبر مواقع التواصل الاجتماعي؟

التواصل مع العملاء أو ربطهم بالعلامة التجارية عبر وسائل التواصل الاجتماعي هو جزء كبير من معادلة النجاح في خطة التسويق عبر مواقع التواصل الاجتماعي، حيث يعد التسويق عبر الشبكات الاجتماعية مظهر من مظاهر الحضور على الإنترنت بالنسبة للشركات، يقول “إيرك كوالمان” مؤلف الكتب الخمس الأكثر مبيعًا في مجال القيادة الرقمية، ومؤسس حركة Socialnomics:

الآن ليس لدينا خيار لنقوم بالتسويق عبر مواقع التواصل الاجتماعي أو لا، ولكن السؤال الآن هو كيف نفعل هذا بشكل رائع؟

انتقل التسويق عبر مواقع التواصل الاجتماعي من كونه خيارًا إلى كونه ضرورة مطلقة، لقد غيرت تلك المنصات التسويق تغييرًا جذريًا، وانصرف انتباه المسوقين عن إعلانات الجرائد والإذاعة والتلفزيون واللافتات الضخمة في الشوارع إلى التسويق الرقمي عبر فيس بوك، تويتر، انستقرام، سناب شات… وغيرها كثير. 90٪ تقريبًا من المسوقين يبذلون جهودهم في التسويق عبر مواقع التواصل الاجتماعي لزيادة نسبة الوعي بنشاطهم التجاري، و75٪ يقولون إنهم زادوا عدد الزيارات لمواقعهم الإلكترونية.

يمكن أن تكون مواقع التواصل الاجتماعي طريقة رائعة لمساعدتك في الاتصال بعملائك، التسويق لمنتجاتك والتفاعل بشكل أفضل، ولكن فقط إذا قمت بالعملية بشكل صحيح بعيدًا عن فكرة أنك يجب أن تتواجد على تلك الشبكات من أجل التواجد وحسب. في ما يلي خطوات ستساعدك على النجاح في إعداد خطة التسويق عبر مواقع التواصل الاجتماعي بفاعلية:

1. أهمية الخطة التسويق عبر مواقع التواصل الاجتماعي؟

أهمية الخطة في التسويق عبر مواقع التواصل الاجتماعي؟

وفقًا لرابطة التسويق الأمريكية:

التخطيط التسويقي هو عملية تحديد أهداف للنشاط التسويقي وتحديد وجدولة الخطوات اللازمة لتحقيق هذه الأهداف.

التخطيط هو بوصلة تحقيق الأهداف، من خلاله تحدد السبب الرئيسي لاستخدامك لشبكات التواصل، وبه ستعرف خريطة الطريقة التي ستسلكها لتصل إلى تحقيق النجاح المطلوب في التسويق عبر مواقع التواصل الاجتماعي، التخطيط عملية قيمة للغاية يمكن أن تساهم بشكل كبير في تعزيز صورتك على شبكات التواصل، تساعد أيضًا في تحديد اتجاهاتك، وصياغة الأولويات، ولبناء خطة فعالة تحتاج للإجابة على هذه الأسئلة:

  • ما الغرض من تواجدي على مواقع التواصل الاجتماعي؟
  • ما الجمهور المستهدف وما هي احتياجاته؟
  • ما نوع المحتوى الذي أخطط لنشره وكيف سيساهم في تحسين حياة العملاء؟
  • كيف يلبي المنافسون احتياجات العملاء على شبكات التواصل الاجتماعي؟

يقول “جوردن ستون” رئيس قسم الإعلام الاجتماعي في شركة فودافون في المملكة المتحدة:

كن واضحًا بشأن السبب الذي تستخدم مواقع التواصل الاجتماعي لأجله، لا توجد طريقة واحدة، ولكن تحتاج إلى تحديد ما تريد تحقيقه ثم التركيز على خطة بالفعل.

ضع أهدافًا محددة وقابلة للقياس وأُطرًا زمنية لأنشطتك التسويقية على مواقع التواصل الاجتماعي، تذكّر قل أن تبدأ أن سوء التخطيط غالبًا ما يكون أسوأ من عدم التخطيط على الإطلاق، ومن المهم أن يكون لديك خطة تسويقية يمكن تحديثها، لا تقم بإعداد خطة مرة واحدة وتخزينها، يجب أن تكون لديك خطة حيّة يتم تطويرها مع نمو أعمالك وتغييرها، فالتسويق عبر مواقع التواصل الاجتماعي عمل مستمر في التقدم يتغير عند الضرورة،

2. استهدف العميل المناسب

خطة التسويق عبر مواقع التواصل الاجتماعي: استهدف العميل المناسب

إن الهدف من التسويق هو معرفة العميل وفهمه بشكل جيد، بحيث يمكن للمنتج أو الخدمة أن يُلائمه وأن ويُباع بسهولة. (بيتر داركر)

يقول أكثر من 1 من كل 3 من مستخدمي الإنترنت أنهم يذهبون إلى منصات التواصل عندما يبحثون عن مزيد من المعلومات حول العلامة التجارية أو المنتج، يُعبّر “إيرك كوالمان” عن قوة وسلطة مواقع التواصل الاجتماعي بقوله:

إذا كان فيس بوك دولة سوف تكون ثالث أكبر دولة في العالم بعد الصين والهند.

عندما تعرف العميل المناسب الذي ينبغي أن تستهدفه على الشبكات الاجتماعية فإنك ستقطع نصف الطريق للنجاح في وضع خطة استراتيجية للتسويق عبر مواقع التواصل الاجتماعي، احرص على أن يكون الجمهور المستهدف محددًا بشكل خاص، لأن ذلك سيساعدك في توجيه المحتوى إلى الفئة المثالية، يمكن للخطة التسويقية أن تفشل بشكل ملحوظ إذا توجهت للجمهور الخطأ.

استهداف العميل المناسب على شبكات التواصل غير كافٍ، ينبغي أن تفهم جمهورك واحتياجاته من خلال التحدث إليه مباشرة بطرح الأسئلة والحصول على إجابات، أو إجراء استطلاعات الرأي، أو مراقبة التفاعل بين المنافسين وجمهور العملاء، ومعرفة كيف يستمعون إلى مراجعاتهم وكيف يستجيبون.

أكثر الطرق وضوحًا لتضع خطة تناسب جمهورك في التسويق عبر مواقع التواصل الاجتماعي هي أن تجمع البيانات الكافية لتعرف: أعمارهم، موقعهم الجغرافي، المهنة، الدخل، اهتماماتهم الشخصية، المشاكل التي يعانون منها والتي يمكن لعلامتك التجارية أن تحلها، وأيضًا ما الشبكات الاجتماعية التي يستخدمونها، ومتى يكونون أكثر نشاطًا على تلك الشبكات، وما المحتوى الذي يفضلون.

3. حضّر المحتوى الذي يفضله العملاء

تحضير المحتوى الذي يفضله العملاء

بحصولك على المعلومات الكافية حول الجمهور يمكنك أن تبدأ في الإعداد للمحتوى المحدد الذي يريده جمهور العملاء ويمكن أن يشاركنه على نطاق واسع مع أصدقائهم ومتابعيهم.

هناك العديد من الخطوات الحيوية التي يجب عليك اتخاذها قبل البَدْء في إنشاء محتوى جذاب ورعايته للمشاركة على قنوات التواصل الاجتماعي الخاصة بك، من بينها التنويع بين مختلف اتجاهات التسويق بالمحتوى التي يمكن مشاركتها على شبكات التواصل الاجتماعي مثل: الصور، المنشورات، الفيديوهات، الإنفوجرافيك، المقالات، روابط الكتب الإلكترونية.. إلخ

تحقق من التركيز فقط على أشكال المحتوى الذي يتوافق مع ميول الجمهور ومع طبيعة المنصة التي تستخدمها، فالمحتوى الذي تنشره على سناب شات، يختلف عن المحتوى الذي تقدمه على فيس بوك.

4. ركز على الابتكار في خطة التسويق عبر مواقع التواصل الاجتماعي

التركيز على الابتكار في خطة التسويق عبر مواقع التواصل الاجتماعي

اعرف نفسك، اعرف الزبون، ابتكر. – بيت كومستوك

الابتكار هو ما سيجعل علامتك التجارية فريدة ومميزة وما سيجعلك مختلفًا عن منافسيك في عالم متغير يمتلأ بالمحتوى المتدفق بغزارة على كافة الشبكات، منصات التواصل والمحتوى يتطوران بوتيرة سريعة والابتكار هو الذي سيُجيب على السؤال: لماذا سيشتري العملاء منك بدل الشراء من منافسيك؟

استخدم سحرك الخاص لتضمن الابتكار في خطة التسويق عبر مواقع التواصل الاجتماعي:

  •  قدم المحتوى القيّم والحصري، الممتع والجذّاب ذو صلة بنشاطك التجاري، الذي يجيب عن أسئلة العملاء واستفساراتهم، و يمنح انطباعُا جيدُا وصورة إيجابية على نشاطك التجاري.
  • انشر القصص الملهمة والممتعة، وتفاعل مع الجمهور من خلال الحوار والرد على التعليقات، سواء كانت مدحًا أو اقتراحًا أو حتى شكوى.
  • يمكنك تقديم محتوى مثالي عالي الجودة يشاركه جمهورك المستهدف إذا اخترت الوقت المثالي للنشر، في الوقت الذي يتواجد فيه جمهورك على الشبكات، كما وينبغي أن تنشر على أساس منتظم ومتكرر.
  • انشر صور أو مقاطع فيديو من خلف الكواليس من علامتك التجارية، سيساعد ذلك في منح طابع إنساني أكثر لعلامتك التجارية وسيُظهر أن وراء شركتك مجموعة من الأشخاص يعملون جاهدين لتوفير منتجات وخدمات عالية الجودة، مما يساعدك على بناء علاقات أقوى بالعملاء والعملاء المحتملين.
  • استخدم نمطًا أو وسومًا تميزك عن باقي منافسيك، بحيث تصبح علامة مسجلة تُعرف بها شركتك، واكتشف علامات التصنيف الأكثر ارتباطًا بعلامتك التجارية، أو ما هي العلامات الأكثر خلقًا لمعظم التفاعل.

تفاعل بذكاء مع المتغيرات الجديدة في المجتمع الذي تستهدفه، وأضف لمسة محلية على المحتوى، على سبيل المثال: مباشرة بعد إعلان الحكومة السعودية عن السماح للمرأة السعودية بالقيادة، صممت شركة فورد للسيارات إعلانًا مبتكر ترحب به بالمرأة السعودية على كرسي القيادة، وقد لاقى الإعلان على تويتر صدى إيجابيًا كبيرًا بين جمهور العملاء.

إعلان شركة السيارات فوورد عن قيادة المرأة السعودية

5. ابق على اطلاع بآخر الاتجاهات والإحصائيات

النجاح في خطة التسويق عبر مواقع التواصل لا يحدث مصادفة، من الضروري أن تستكشف كل جديد، أن تجمع البيانات، وأن تبقى على اطلاع بأحدث الاتجاهات لتطبيق ما تحصل عليه من معلومات على نشاطك التجاري.

ابق على اطلاع بآخر الاتجاهات والإحصائيات

اكتشاف اتجاهات التسويق عبر وسائل التواصل الاجتماعي تُغيّر إحصاءات واتجاهات التسويق، من الطريقة التي يتعامل بها المسوقون مع استراتيجياتهم التسويقية. لذا احرص الاطلاع والاستكشاف، فالإحصائيات والأرقام والاتجاهات الجديدة تخبرك بكل ما جديد عن الأذواق وتوقعات وتفضيلات العملاء الحاليين والعملاء المحتملين.

يجب أن تتعلم كيفية الاستفادة من الإحصائيات الجديدة، والأرقام والبيانات ذات الصلة، بالشكل صحيح للإحداث التأثير والمطلوب وللحصول على النتائج المرجوة.

يكتمل نجاح خطة التسويق عبر مواقع التواصل الاجتماعي بتحقيق معادلة الاستخدام الأمثل للمحتوى بأنواعه وامتلاك مهارات إدارة الوقت على تلك المنصات، احرص على تتبع خطتك وتقييمها وإجراء التحسينات والتحليل المستمر للجهود التي تبذلها.

بناء وجود قوي على مواقع التواصل الاجتماعي لا يحدث ذلك بين عشية وضحاها، بل يستغرق وقتًا، ويتطلب مزيدًا من الصبر والالتزام، لتنفيذ خطط تسويقية أكثر فعالية يمكنك الاستعانة بخدمات أفضل المسوقين على منصة خمسات بأسعار تبدأ من 5$ فقط.

تم النشر في: التسويق عبر مواقع التواصل الاجتماعي منذ 3 سنوات