دليلك لبناء علامة تجارية ناجحة

في فبراير 2018 وفي تقرير  Brand Finance العالمي السنوي الذي تجري فيه استطلاعا على 500 أقوى علامة تجارية وأكثرها قيمة في العالم تصدرت شركة ديزني التي تأسست عام 1923 قائمة أقوى العلامات التجارية، بينما تصدرت شركة أمازون العملاقة قائمة العلامات التجارية الأكثر قيمة، وكانت كل من فيس بوك، غوغل، فيزا، سامسونغ، آبل موزعة ضمن القائمتين..

المترجمة منى محمد: العمل الحر أضاف لمخزون خبراتي

واحدة من المترجمين المميزين على موقع خمسات، منى محمد تعاملت باحترافية مع 210 عميل وقدمت خدمات ترجمة تفوق  1350 خدمة، حققت أكثر من 8000 دولار، حصلت مؤخرا على لقب بائع موثوق، في هذا الحوار تحكي مسيرتها في النجاح في العمل الحر، وتقدم نصائح قيّمة للبائعين، وللمترجمين عموما..

دليلك الكامل لتطوير الأعمال

تطوير الأعمال هو عماد النجاح للشركات الناشئة في سوق العمل، عام 2015 خسرت شركة ساوند كلود، 51.22 مليون يورو، ويُعتبر ذلك الرقم أكبر بنسبة 30% من المبلغ الذي خسرته عام 2014 وفقا لـ تك كرانش، عام 2017 أصبح المستثمرون متشككين حول مستقبل الشركة نتيجة التقارير المالية السيئة وتوقعات الفشل، دخلت الشركة في أزمة مالية وفشلت محاولات بيعها، وصعوبة في الحصول على تمويل وسرّحت 40% من موظفيها..

إسلام جيّار: عامٌ رائع حققت فيه الكثير والقادم أجمل

إن سرّ النجاح يكمن في معرفة ما الذي تريده تماما وتسعى خلفه مع كل دقيقة وثانية، قصة مصمم المواقع إسلام جيّار من القصص الملهمة التي يصنعها الشباب العربي كل يوم بثبات وصبرٍ وإصرار، سنة 2017 كانت سنة خضراء على إسلام جيار أنهى دراسته، تميّز في العمل الحر عبر الإنترنت، أسس مشروعه الخاص، حقق الكثير من الأحلام، ويعتقد أن ذلك كله هو مجرّد بداية لقادمٍ أجمل، ومازال يمضي بخطى حثيثة نحو النجاح، هو أحد الباعة المميزين في خمسات، باع عدد خدمات على خمسات بلغت  680 خدمة، كما وأنجز 15 مشروعا على مستقل، ألهمتنا قصته التي نشرها في مجتمع حسوب I/O لذلك أردنا أن يكون لنا لقاء معه هنا أيضا ليحدثنا أكثر عن تجاربه وأحلامه وعن مشاريعه القادمة.

كيرلس سمير: أنا ذاتي التعليم، علّمت نفسي بنفسي حتى حققت النجاح.

بائع عصامي، تعلم 3 لغات برمجة بنفسه ونجح في تقديم خدمات تخطت 850 خدمة وحقق أرباح تجاوزت 3430 دولار لأكثر من 350 عميل، كيرلس سمير أحد الباعة المميزين يقص رحلته في التعلم الذاتي والنجاح الذي حققه في العمل الحر.

كيف تستخدم الإنفوجرافيك في التسويق؟

يعد التسويق بالمحتوى من اتجاهات التسويق الإلكتروني الأكثر جذبا للمسوقين، والأكثر جذبا للجمهور على حد سواء، وهو الأقل كلفة بين باقي أنواع التسويق، فبحسب الإحصائيات المتعلقة بذلك؛ يولّد التسويق بالمحتوى عائدات ثلاث أضعاف أكثر من طرق التسويق التقليدية ويكلّف ميزانية بنسبة 62% أقلّ، ويسجل التسويق بالمحتوى معدلات تحويل ست مرات أكثر من الطرق الأخرى، ويستخدم  62% من المسوقين  نوعا واحدا على الأقل من المحتوى كل يوم، كما أن التسويق بالمحتوى هو الأكثر قربا من الجمهور؛ إذ يلقى قبولا ورواجا بين المستخدمين، لكونه يقدم معلومات مفيدة تساعدهم على تحسين حياتهم وإيجاد حلول لمشاكلهم