دليلك إلى النجاح المالي

سواءً كنت تعمل كمستقل إلى جانب وظيفتك الأساسية، أو كان عملك كمستقل هو مصدر دخلك الرئيسي، فستحتاج إلى إدارة أموالك باحترافية، لتتمكن من تنمية عملك الخاص وتحقيق النجاح المالي الذي تهدف للوصول إليه.

قد يبدو لك للوهلة الأولى أن مصطلح إدارة الأموال أمرًا معقدًا ويتطلب مستوى دراسي عالي أو شهادة جامعية. ولكن، الأمر أسهل بكثير ولا تحتاج كمستقل أن تكون خبيرًا للقيام به ما لم تكن قد وصلت لمرحلة الشركة. يكفي فقط أن تتبع الخطوات البسيطة التي سنتطرق لها في هذا المقال لإدارة أموالك بنجاح والوصول إلى النجاح المالي كمستقل.

جدول المحتويات:

أهمية الإدارة المالية للمستقلين

رغم المرونة التي يوفرها لك العمل المستقل، إلا أن هذا لا يعني أنك ستجد الطريق مُمهدًا؛ لأنك ستواجه بعض صعوبات والمخاطر التي ستكون غالبيتها متعلقة بالجانب المالي. على غرار الوظيفة العادية من التاسعة إلى الخامسة التي تحفظ لك منصبك وفق العقد المبرم وتوفر لك دخلًا ثابتًا كل شهر.

قد يكون العمل المستقل عكس ذلك، فقد تفقد عملك مع عميل في أي لحظة سواء نتيجة ضغوط مادية لعميلك أو لسبب آخر. كما أن المشاريع ليست ثابتة فقد تحصل على عدة مشاريع في فترة ولا تجد أي مشروع يحل محلّها، ما يعني أنه لن يكون لديك دخل مضمون.

هنا تأتي أهمية إدارة أموالك لتحقق النجاح المالي، تجنبًا لحدوث أي من المخاطر المذكورة أو غيرها، ويجب أن يكون لديك حساب جانبي أو صندوق طوارئ لك كمستقل توفر فيه مبلغًا من المال لأشهر، خاصة إذا كنت تعتمد في مصدر رزقك على العمل المستقل لوحده.

خطوات النجاح المالي للمستقلين

1. أنشئ حسابًا بنكيًا منفصلًا

إذا كنت تنوي بناء عمل حقيقي خاص بك عبر العمل الحر، فعليك أن تبدأ بالشكل الصحيح منذ البداية. وأول ما يتحتم عليك القيام به هو فتح حساب بنكي منفصل عن حسابك الشخصي، لأنه سيسهل عليك الكثير من الأمور حاليًا وفي المستقبل، وسيُمكّنك من تتبع نفقاتك وأرباحك المتعلقة بعملك المستقل، وتجنّب أي خلط مع نفقاتك الشخصية.

أكبر فائدة ستجنيها من فصل الحسابين البنكيين هي تسهيل مراجعة ميزانيتك ودفع ضرائبك، فلن تضطر إلى فرز أي المعاملات المالية شخصية وأيها من عملك المستقل، كما ستغدو أكثر دراية بمصادر أموالك بالتفصيل لتكون مستعدًا بشكل جيد لكل شيء تقريبًا وهو ما قد يصل بك إلى تحقيق النجاح المالي.

2. ضع ميزانية ثابتة

بالرغم من صعوبة تحديد ميزانية ثابتة لك كمستقل نظرًا لعدم ثبات المشاريع التي ستعمل عليها والدخل الشهري الذي ستجنيه، إلا أن هذه الخطوة ضرورية جدًا إذا أردت الوصول للنجاح المالي في عملك الخاص. خصص نسبة من مداخيل عملك المستقل لتسديد الضرائب ومختلف النفقات التي يحتاجها عملك مثل الإيجار والفواتير وغيرها، ونسبة أخرى يمكنك ادخارها للطوارئ.

اعتمد في التخطيط للميزانية التي سوف تخصصها على أي وسيلة تساعدك سواء جدول بيانات أو دفتر ملاحظات أو تطبيق إدارة أموال، فكلها أمور ستساعد على التخطيط للنجاح المالي. كما راجع قائمة عملائك الحاليين وسجل كل التزاماتك والنفقات التي تحتاجها لمعرفة المبالغ التي تحتاجها.

3. حدد أهداف واقعية

لن يكون تحديد أهداف مالية كمستقل أمرًا سهلًا، نظرًا لعدم ثباته من ناحية مدى استمرارية توفر المشاريع وفرص العمل، وكذا من ناحية الدخل الذي سيكون مرتبطًا بعدد الأعمال التي ستنجزها.

وضع خطط وأهداف من البداية سيجنبك التعرض لضغوطات أو الوقوع في الديون، ومن الأفضل أو تضع أهداف لثلاثة أشهر قادمة على أقل تقدير، مع القيام بعملية تعديل وتحسين لها مع مرور الوقت.

لتسهيل وصولك إلى أهدافك المالية قصيرة المدى التي حددتها، استخدم نموذج 50/30/20 والذي يعني أن 50% من دخلك يُخصص لنفقاتك المعيشية بعد خصم الضرائب. و30% تذهب إلى احتياجاتك الثانوية كالترفيه، أما 20% فتذهب إلى حساب التوفير الخاص بك.

4. وفّر المال

بما أنك رئيس نفسك في عملك المستقل فستحتاج إلى الاهتمام بمستقبلك على المدى البعيد، وذلك من خلال الادخار لتقاعدك. حوّل جزء من مداخيلك إلى حساب التقاعد الخاص بك، وحتى لو لم تحصل في بعض الفترات على مداخيل كافية فحاول قدر الإمكان تخصيص مبلغ منها وتوفيرها للتقاعد.

اهتمامك بالادخار الآن سيعود عليك بالفائدة فيما بعد في جانب النجاح المالي. إضافة إلى حساب التقاعد يمكنك الاستفادة من مدخراتك في سداد ديونك أو الحصول على تأمين أو استخدامها للطوارئ.

5. نوّع محفظة مشاريعك

لا شك في أن العمل كمستقل مع عميل مميز وبشكل دائم سيشعرك بالارتياح والطمأنينة. لكن الأمر فيه نوع من المخاطرة، مثله مثل المستثمر الذي يملك محفظة استثمارية واحدة. فكل المستثمرين لديهم تنوّع في محافظهم أي لا يستثمرون كامل أموالهم في مشروع واحد، حيث إذا فشل أحد هذه الاستثمارات فلن يؤدي إلى خسارة كافة الأموال المستثمرة.

الشيء نفسه بالنسبة لك كمستقل، فإذا فقدت سمكتك الكبيرة أي عميلك المميز، فلابد أن يكون لديك قاعدة عملاء لتعويض الدخل الذي ستفقده من عميلك. تعلّم كيفية تنويع قاعدة عملائك لتحقيق دخل ثابت من العمل الحر.

كيف يمكن للمستقلين التعامل مع الأزمات المالية؟

أكثر ما قد يسبب لك الأرق من عملك كمستقل هو الأزمات المالية التي يمكن أن تواجهها في أي فترة من عملك. وباتباعك الخطوات التي قمنا بذكرها ستستطيع تحقيق النجاح المالي الذي يمكنك من تجاوز أي أزمة مالية تواجهك. إضافة لذلك، لابد لك من تقليص نفقاتك وتغيير بعض السلوكيات الغير ضرورية، والتي قد تكلفك أموالًا بدون فائدة.

حاول دائمًا شراء ما تحتاجه وما ستستخدمه فقط ولا تهتم بشراء الكماليات. كذلك، أجِّل أي عملية شراء غير مستعجلة إلى أن يكون لديك المال الوفير لذلك، عِوَض أن تشتري الآن ما ترى أنه ضروري وتبقى بدون نقود كافية لتسديد التزاماتك الأخرى.

في هذه الأسطر قدمنا لك خطوات حول كيفية التخطيط لأهدافك المالية وترشيد نفقاتك واتخاذ قرارات مدروسة لتحقيق النجاح المالي من عملك كمستقل. شاركنا في التعليقات بعض الأفكار والخطوات التي تتبعها في إدارة أموالك ونفقاتك.

تم النشر في: تطوير المهارات، نصائح للمستقلين منذ 7 سنوات