+30 رؤيا في التسويق من فيليب كوتلر

رؤى في التسويق من فيليب كوتلر

يُطلق عليه تلاميذه بأنه الأب الروحي للتسويق الحديث، لأكثر من 50 عامًا، والذي لن يتقاعد أبدا، درس فليب كوتلر في كلية كيلوغ للإدارة، جامعة نورث وسترن، إيفانستون، إلينوي، كتابه الشهير “إدارة التسويق” هو الكتاب المدرسي الأكثرا ستخدامًا في مجال التسويق حول العالم، لقد قدّم كوتلر التعريف الأقصر والأكثر شمولية للتسويق عندما قال: التسويق هو “تلبية الاحتياجات بشكل مربح” في كتابه: (مغامراتي في التسويق: السيرة الذاتية لفيليب كوتلر)، الذي جمع قصصًا عن سنواته كأحد أوائل المفكرين العالميين في التسويق.

كيف تضع أهداف وخطة التسويق لأعمالك عبر الإنترنت؟

 كيف تضع أهداف وخطة التسويق لأعمالك عبر الإنترنت؟

التسويق عبر الإنترنت هو فرصة لأصحاب الأعمال للسيطرة على زمام القيادة في مجال الصناعة، يساعد في إظهار خبرة العلامة التجارية والتعريف بخط منتجاتها وقيَمها وثقافتها، ومع وجود مليارات من المستخدمين النشطين يوميًّا على الشبكة، تعد الإنترنت فرصة ذهبية لاستقطاب اهتمامهم  ورعايتهم بالمحتوى الذي يناسب احتياجاتهم.

لماذا نستخدم السرد القصصي في التسويق؟

لماذا نستخدم السرد القصصي في التسويق

عام 2009 أراد روب وولكر وجوشوا غلين _وهما  يعملان صحفيين_ أن يكتشفا كيف يمكن أن يكون السرد القصصي أعظم الأدوات على الإطلاق في التسويق، فقاما بشراء 200 غرض من ebay “إي باي”، كان متوسط سعر كل غرض هو 1 دولار، وطلبا من مجموعة من الكُتّاب المساهمين أن يقوموا بإنشاء قصص خيالية قصيرة عن تلك الأغراض، لتُنشر مع صورة المنتج في خانة الوصف، وكانت النتيجة أن تلك الأشياء تم بيعها بمبلغ 8000 دولار في المجموع.

5 دروس مُلهمة في التسويق تتعلمها من شركات عملاقة

5 دروس مُلهمة في التسويق تتعلمها من شركات عملاقة

يَكمن جوهر نجاح الأعمال التجارية في التسويق، الدور الحيوي الذي يلعبه التسويق في نجاح الشركة مسألة لا خلاف فيها، تُنفق الشركات العالمية ملايين الدولارات شهريا على ميزانيات التسويق، وفقًا لدراسة Gartner Research لعام 2016-2017، كشفت الدراسة أن الشركات تنفق ما يقرب من 12٪ من العائدات السنوية على التسويق العام، وخَلصت الدراسة إلى أن: “الشركات الأكبر( بإيرادات سنوية تبلغ 5 مليارات دولار) تنفق 13٪ من الإيرادات على التسويق، بينما تنفق الشركات الأصغر (ما بين 250 مليون إلى 500 مليون دولار) أي ما يقرب من 10٪ من الإيرادات السنوية”

كيف تستخدم الإنفوجرافيك في التسويق؟

الإنفوجرافيك

يعد التسويق بالمحتوى من اتجاهات التسويق الإلكتروني الأكثر جذبا للمسوقين، والأكثر جذبا للجمهور على حد سواء، وهو الأقل كلفة بين باقي أنواع التسويق، فبحسب الإحصائيات المتعلقة بذلك؛ يولّد التسويق بالمحتوى عائدات ثلاث أضعاف أكثر من طرق التسويق التقليدية ويكلّف ميزانية بنسبة 62% أقلّ، ويسجل التسويق بالمحتوى معدلات تحويل ست مرات أكثر من الطرق الأخرى، ويستخدم  62% من المسوقين  نوعا واحدا على الأقل من المحتوى كل يوم، كما أن التسويق بالمحتوى هو الأكثر قربا من الجمهور؛ إذ يلقى قبولا ورواجا بين المستخدمين، لكونه يقدم معلومات مفيدة تساعدهم على تحسين حياتهم وإيجاد حلول لمشاكلهم

كيف تسوق مشروعك على الويب مجانا!

قبل سنوات كانت الشركات العملاقة تدفع مبالغ طائلة للقنوات الفضائية والمجلات والإذاعات والصحف لإدارة حملات تسويقية للترويج لمنتجاتها، وكان أصحاب المشاريع الصغيرة ذات الميزانيات المحدودة يجدون صعوبة في التسويق لمشاريعهم في تلك المنافذ الإعلامية الكبيرة، ولكن لحسن الحظ مع قدوم الإنترنت والتطور التكنولوجي المستمر أصبح بإمكان الشركات الصغيرة الوصول للعملاء بشكل مباشر، بأقل جهد وتكلفة، وتمكنت تلك الشركات من نيل فرصة التوسع والوصول إلى الجمهور من خلال العديد من الأدوات والمنصات، إذا كنت صاحب مشروع صغير، أو موقع أو تطبيق، لا شك أنك تحمل هم الترويج له، حان الوقت لتستفيد من الإنترنت بالشكل المناسب، إليك أفكارا بسيطة لتتعلم كيف تسوق مشروعك مجانا ولتحقق الوصول إلى  قطاع واسع من جمهورك دون أن تدفع المال: