عندما تبدأ بتصميم هوية إلكترونية لشركتك فإن الاعتماد على جودة الصور وروعة التصاميم لن يكون كافيا بالتأكيد، فلا بد من الاستثمار في قوة الكلمة، في العادة يركّز رواد الأعمال أثناء إعداد المواقع الإلكترونية لشركاتهم على تقديم أفضل محتوى من خلال كتابة الملف التعريفي للشركة أو النبذة التعريفية_ البروفايل، باحترافية عالية.

تكمن أهمية صفحة “من نحن”، والتي هي الجزء الأهمّ من الملف التعريفي لأي شركة، في كونها بمثابة السيرة الذاتية للمنشأة، إنها تقدم شركتك للآخرين، لعملائك ولعملائك المحتملين، وللزوار الفضوليين الذي قادهم العثور على رابط موقع الشركة في مكان ما، أو قادتهم محركات البحث كي يطرقوا باب الموقع رغبة في الاطلاع على: ما الذي تقدمه، من أنت، متى بدأت، ما الذي تفعله، وكيف تفعل ذلك باحترافية؟