10 أدوات ضرورية لروّاد الأعمال والشركات الناشئة

مع تطوّر الإنترنت في الأعوام الماضية، تم إطلاق آلاف التطبيقات والمواقع في شتّى المهن والمجالات، وبالنسبة لروّاد الأعمال والشركات الناشئة والمهتمين بتعلّم مهارات التسويق والعمل عن بُعد وريادة الأعمال، فهناك باقة رائعة من الأدوات التي يمكنها أن تساعدك على النجاح وممارسة عملك – كرائد أعمال أو مسوّق – بسهولة ومتعة أكثر.

كيف ساعدت الخدمات المصغرة في تسريع نمو الشركات الناشئة

كيف ساعدت الخدمات المصغرة في تسريع نمو الشركات الناشئة

لربما استبدلت بعض الشركات الناشئة بمصطلح خدمات مصغرة مصطلح مهام صغيرة والتي هي تفصيل للأهداف الكبيرة التي تضعها الشركات ضمن نطاق العمل؛ إذ بدلًا من الاعتماد على موظف بعينه لتأدية هذه المهام بشكل متتالي في الزمن وقد يتأخر العمل بضعة أشهر نتيجة لحالة الموظف، أصبح بالإمكان تأدية الأعمال بشكل متوازي في الزمن معتمدين في ذلك على باعة الخدمات المصغرة المحترفين والمتقنين لأعمالهم؛ فأصبحت الأعمال التي كانت تأخذ أشهر تأخذ أيامًا معدودات، وكان هذا الفضل نتيجةً لاعتماد فكرة الخدمات المصغرة ضمن وسائل الشركات الناشئة، فكيف تجري الأمور إذن؟

5 نصائح لمؤسسي المشاريع الناشئة غير المتخصصين

الكثير من المشاريع هي نتاج خليط من المجالات، فتجد شخص له خبرة بالماليات والأمور البنكية يريد أن يؤسس مشروعًا للخدمات المالية عبر تطبيقات الهواتف الذكية، فهل شرط أن يكون مبرمجًا .. بالطبع لا. الكثير من الأشخاص ليس لديهم أدنى فكرة عن مجالات أخرى كالبرمجة أو التصميم، لكن يملكون أفكارًا رائعة بمجالاتهم يريدون أن يحولوها لمواقع ويب وتطبيقات للهواتف الذكية.

إلى هؤلاء نقدم لهم هذه النصائح التي ستساعدهم في تأسيس مشاريعهم وتسريع نموها ..

كيف تنجح في عملك وتُغيّر العالم؟

في يناير 2012 تعلن شركة عمرها 130 سنة تقريبا إفلاسها، بعد هذا التاريخ بأشهر قليلة تُعلن فيسبوك عن استحواذها لشركة عمرها لم يتجاوز العامين بقيمة تقدر بمليار دولار، الشركة الأولى هي شركة كوداك للتصوير الفوتوغرافي والشركة الثانية هي انستجرام.

فما الذي حدث وما الذي تغير؟

ما حدث هو أن كلا من الشركتين اتبع نهجا مختلفًا عن الآخر، كما يذكر كتاب Bold، فالشركات إما أنها تتبع التغير الخطي Linear (تغيُر ثابت مع مرور الزمن)، أو تتبع التغير الأُسي Exponential (تغيُر تتضاعف قيمته مع مرور الزمن) وكما يشير الكتاب ودراسة الحالات المذكورة به، أنه لا يوجد مكان للشركات ذات التغيُر الخطي وأن بإمكان شركات ذات شهور من التأسيس أن تستبدل تلك الشركات العتيقة بكل سهولة.