الأهداف الذكية: كيف تُخطط وكيف تُحقق؟ + (14 أداة وتطبيق)

ذات مرة تحمّس رجلٌ لكتابة الأهداف الشخصية والمهنية للسنة الجديدة، في أواخر شهر ديسمبر، شهر بعد ذلك وتحديدا في منتصف فبراير،  كان قد نسي كل شيء يتعلق بما وضعه من أهداف وانهمك في أعماله المختلفة وفي تفاصيل الحياة الكثيرة ووتيرتها المتسارعة…، هل تبدو لك قصةً مألوفة؟ أجل! كلنا ذاك الرجل!

كيف تنجح في عملك وتُغيّر العالم؟

في يناير 2012 تعلن شركة عمرها 130 سنة تقريبا إفلاسها، بعد هذا التاريخ بأشهر قليلة تُعلن فيسبوك عن استحواذها لشركة عمرها لم يتجاوز العامين بقيمة تقدر بمليار دولار، الشركة الأولى هي شركة كوداك للتصوير الفوتوغرافي والشركة الثانية هي انستجرام.

فما الذي حدث وما الذي تغير؟

ما حدث هو أن كلا من الشركتين اتبع نهجا مختلفًا عن الآخر، كما يذكر كتاب Bold، فالشركات إما أنها تتبع التغير الخطي Linear (تغيُر ثابت مع مرور الزمن)، أو تتبع التغير الأُسي Exponential (تغيُر تتضاعف قيمته مع مرور الزمن) وكما يشير الكتاب ودراسة الحالات المذكورة به، أنه لا يوجد مكان للشركات ذات التغيُر الخطي وأن بإمكان شركات ذات شهور من التأسيس أن تستبدل تلك الشركات العتيقة بكل سهولة.