من أساسيات التجارة الإلكترونية هي جلب أعداد زيارات ضخمة للموقع، ثم تحويل هذه الأعداد لمبيعات، إلا أن الكثير قد ينجح في الجزء الأول من المعادلة، لكن قليلًا ما تحقق المواقع التجارية أرباح جيدة مقارنة بأعداد الزيارات الكبيرة التي تحققها.

أعداد الزيارات لا تعني بالضرورة زيادة المبيعات وذلك لأنك أهتممت بالمرحلة الأولى فقط من قمع المبيعات ولم تركز على باقي المراحل والتي تلعب دورًا كبيرًا في تحويل الزائر إلى عميل محتمل ثم إلى عميل.

بهذا المقال سنتطرق لطرق وآليات يمكنك من خلالها تحويل أعداد الزيارات لمبيعات لتزيد من أرباح موقع التجاري.

لنبدأ بالأساسيات .. أنت تحتاج إلى عملاء محتملين Leads أكثر من إحتياجك لأعداد الزيارات، هذا يعني أن تركز جهودك التسويقية على من لديه القدرة لإستخدام خدمتك أو شراء منتجاتك، غير ذلك فإن جهودك تذهب سدى.

حال قمت بالحصول على معلومات العملاء المحتملين، يمكنك البدء بعمل حملة تسويق عبر القوائم البريدية وإستهدافهم بشكل مخصص. فيقوموا بإعادة الزيارة لموقعك وتحقيق عملية الشراء.

الحصول على Leads هي المرحلة الثانية من قمع المبيعات المبسط، وتعتبر عنق الزجاجة فبدون Leads لا يمكنك عمل أي عملية بيع.

المرحلة الأولى: الأساسيات

لتهيئ نفسك أولًا لجميع أنواع الزيارات يجب عليك أولًا الإهتمام بالآتي:

  • سرعة تحميل الموقع.
  • خريطة الموقع وسهولة الإنتقال بين الصفحات.
  • تحسين صفحات الهبوط.

تشير الإحصائيات أن أول ما يلحظه الزائر هو سرعة موقعك، فإذا كان بطيئًا فإن الإنطباع الأول لدى الزائر سيكون سيئًا بالطبع، ويمكنك تحسين سرعة الموقع عبر خدمات السيو أو خدمات التطوير، عبر إستشارة أحد الخبراء أو طلب تقرير لأسباب بُطئ الموقع وكيف تقوم بتحسينها.

الأمر الثاني معنا هو سهولة الإنتقال بين صفحات الموقع navigation، صفحات المنتجات والخدمات، صفحة معلومات الشركة، صفحة التواصل، كل هذه الصفحات ما لم يكن الإنتقال بينها سهلًا فإنه من المحتمل أن يتجاهل الزائر خدمة ما كان سيشتريها، أو منتج لفت إنتباهه لكنه لا يعرف أي زر أو أي خطوات يتبعها ليقوم بالشراء .. كلها تفاصيل موجودة في صفحات الموقع تتطلب الإهتمام قدر الإمكان.

صفحات الهبوط هي الصفحات التعريفية والتي تطلب من الزائر فعلًا معينًا، كالتسجيل بالموقع، أو الإشتراك فيي خدمة مدفوعة وغيرها، هذه الصفحات ما لم تكن مصممة بشكل ملفت وجذاب فإنك لن تستطيع تحويل الزائر لبائع محتمل لأنك ببساطة لم تلفت إنتباهه للخدمة. فالأفضل دائما هو الإعتماد على مطور محترف وكاتب محتوى ليقوم بكتابة محتوى الصفحة بشكل جذاب وملفت يجلب لك التحويلات المطلوبة.

المرحلة الثانية: الحصول على Leads عملاء محتملين

بعد الإهتمام بأساسيات الموقع السابقة من سرعة، وصفحات هبوط، وسهولة تصفح نأتي لمرحلة الحصول على Leads العملاء محتملين.

كيف تحصل على عملاء محتملين لديهم القدرة على الدفع مقابل خدماتك؟

1- وفر وسيلة تواصل مباشرة

في المواقع التجارية المحلية فإنه من الجيد توفير رقم هاتف يظهر  بالصفحة الرئيسية لإمكانية التواصل مع صاحب الموقع لمناقشة أي تفاصيل أو طرح أي استفسار يتعلق بالخدمة أو المنتج.

فالأمر يعكس الثقة بين الزائر وصاحب الموقع، إذ أنه عبر رقم الهاتف يستطيع الإستعلام عن طبيعة الموقع ومدى وثوقيته. وبالطبع لن يتواصل معك إلا من لديه إهتمام بالخدمات أو المنتجات التي توفرها بالموقع.

2- نوافذ التسجيل/ الإشتراك بالخدمة

إن تصميم هذه النوافذ بطريقة تريح الزائر، من المهام الصعبة على أي صاحب موقع، فأي خطأ بها أو دلالة على الإزعاج سيجعل الزائر يغادر الموقع دون إكمال عملية الشراء. كل ما عليك فعله هو تصميم هذه النوافذ بحيث تتيح للزائر حرية غلقها وعدم إظهارها مرة أخرى، كذلك إختيار الوقت المناسب لإظهارها أمام الزائر مثلًا بعد الإنتهاء من قراءة مقالة معينة، بعد تصفح أكثر من منتج، أو بعد تقييم الخدمة، كوسيلة ودلالة على حسن التواصل مع الزائر. وأهم شيء هو كتابة أسباب مقنعة للحصول على فعل المستخدم.

3- الفيديوهات الترويجية

من أفضل الطرق للتعريف بموقعك وماذا يقدمه هي الفيديوهات الترويجية، وذلك لأنها أسهل وأسرع من حيث الإستيعاب وفهم طبيعة الموقع وماذا يقدم، إذا قمت بتصميم فيديو مدته أقل من خمس دقائق فإنك بذلك تزيد إحتمالية أن يتحول الزائر لعميل محتمل. لأنه ببساطة سيكون فهم ماذا تقدم، والمرحلة التالية هي شراء أو تجربة الخدمة المقدمة.

4- عن الشركة

من أهم الصفحات التي يجب أن تهتم بها في موقعك، هي صفحة عن الشركة وذلك لأنها تقوم بتعريف الشركة وطبيعة عملها، رؤيتها، مهمتها، وأمور أخرى قد تود توضيحها لمن يريد معرفة تفاصيل أكثر عن الموقع أو الشركة، وهي فرصة جيدة لتخبر الزوار من أنت بطريقة بسيطة. خاصة لو كانت طبيعة عملك موجهة لأصحاب الأعمال.

5- الشبكات الإجتماعية

الشبكات الإجتماعية من أفضل الوسائل التي يمكنك أن تُحصّل من خلالها عملاء محتملين، لكن ذلك سيتحقق عندما تكون المنشورات مخصصة للفئة التي تستهدفها وليست لعامة الجمهور. فتذكر أنك تريد جلب من يستطيع شراء منتجك أو استخدام الخدمة.

ويمكنك الإستعانة بالخبرات الموجودة بخمسات من المختصين بالشبكات الإجتماعية لإستهداف تلك الفئة التي تريد زيادة أعداد زياراتها لموقعك.

6- إعلانات فيسبوك

الجميل في إعلانات فيسبوك أنك ستقوم بتحديد كل الصفات التي تريد الوصل إليها بجمهورك، بداية من العمر والإهتمامات والمنطقة الجغرافية وغيرها من الصفات التي ستجلب لك عدد لا بأس به من Leads العملاء المحتملين.

7- أشياء مجانية

هذه الطريقة تستطيع من خلالها جمع عدد كبير من عناوين البريد، حتى تستهدفهم فيما بعد بحملاتك الإعلانية أو حملات القوائم البريدية. هذه الأشياء قد تكون كتب، تصاميم .. حسب طبيعة موقعك وحسب الفئة التي تستهدفها.

المرحلة الثالثة: تكرار العملية والتحسين المستمر

إذا كان الحصول على عملاء محتملين هو عنق الزجاجة أو القمع، فإن تكرار عملية الشراء مع مراقبة المراحل وتحسينها يعتبر هو العامل الذي سيضمن عودة هذا العميل أو جلبه لآخر عن طريق التسويق الشفهي.

الدعم الفني الجيد، وحسن الخدمة، توفير وسيلة لتقييم المنتج .. كل هذه من الأمور الأساسية التي تجعل العميل يعود مرة أخرى ويعيد عملية الشراء.

كما أنها ستسوق لك أكثر من غير ها من الطرق.

الخلاصة:

عبر المراحل الثلاثة السابقة سيمكنك تحويل الزوار لعملاء محتملين ثم إلى عملاء، فقط عليك أن تتذكر أن المبيعات هي عملية طويلة المدى ولا تتوقف فقط عند جلب الزائر للموقع. إذا كانت لديك تجارب لتحسين عملية تحويل الزوار لعملاء سيسعدنا مناقشتها معك في التعليقات.